إقتصادالرئيسية

التمويل التشاركي محور مؤتمر وماستر كلاس بالدار البيضاء

تنظم المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، العضو بمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، ومصرف “الأخضر بنك” وهو بنك تشاركي فرع لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، بشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، خلال الفترة الممتدة ما بين 20 و 21 فبراير 2020 بالدار البيضاء، مؤتمر ولقاء “ماستر كلاس”، حول تأثير التمويل التشاركي على أهداف التنمية المستدامة، كما حددتها هيأة الأمم المتحدة لأفق 2030.
وذكر بلاغ لـ “الأخضر بنك”، أن هذه التظاهرة، تهدف إلى “ارساء ووضع مقاربة لدور وفعالية المؤسسات المالية والمستثمرين لبلوغ أهداف التنمية المستدامة، ومن جهة أخرى، يسعى هذا الحدث الى الاستفادة من خبرة منصة برنامج التمويل الإسلامي المتكامل وتأثير الاستثمار، لتعزيز الكفاءات وتقوية قدرات مختلف الفاعلين في مجال التمويل التشاركي بالمغرب.
وفي هذا الصدد، أشار فؤاد حراز، المدير العام لمصرف “الأخضر بنك”، البنك التشاركي التابع لمجموعة القرض الفلاحي للمغرب، الى أن “التمويل التشاركي، انطلاقا من كونه نموذجا في عالم الأعمال، ومبادئه وأهدافه، يجعل من الممكن الجمع بين المردودية وتمويل مشاريع ذات الأثر الكبير في الميدانين الاجتماعي و البيئي.
ومن جهته لاحظ أمير خان، مدير قسم تطوير المؤسسات المالية بالمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، التي تعتبر طرفا في تنظيم هذه التظاهرة والمساهم الثاني في مصرف “الأخضر بنك”، أن هذا الحدث يمكن المؤسسة الاسلامية لتنمية القطاع الخاص من إعادة تأكيد استراتيجيتها في الرقي بمستوى التمويل التشاركي في الدول الأعضاء واعتماده في خدمة الإدماج المالي والتنمية الاقتصادية المتوازنة والاستقرار المالي، التي تعد مكونات أساسية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
ومن جهة أخرى، تسعى الجهة المنظمة من خلال لقاء “ماستر كلاس” إلى دعم الإمكانات المختلفة الفاعلة بشكل مباشر أو غير مباشر في قطاع التمويل التشاركي، لفهم الآليات الإسلامية الكفيلة بتمويل التنمية المستدامة، كالصكوك الخضراء على سبيل المثال.
ويتعلق الأمر، في هذا الإطار، بتقاسم التجارب مع مختلف الخبراء ودراسة حالات المشاريع المنجزة في جميع أنحاء العالم في مجال الهيكلة وتمويل أهداف التنمية المستدامة، مع التركيز على المبادرات التي تهم القارة الافريقية والمغرب بشكل خاص.
وتجدر الإشارة، الى أن هذه التظاهرة المنظمة بالدار البيضاء، تشمل جلسات عامة وموائد مستديرة، ويشارك في هذا المؤتمر خبراء دوليون في مجال تمويل أهداف التنمية المستدامة، والبنوك التنموية، والمؤسسات وصناع القرار والجهات الفاعلة الرئيسية في التمويل التشاركي في المغرب، وذلك بهدف التبادل وتقاسم الرؤى والتفكير في ديناميكية تأثير الاستثمار في العالم، وكيف يتم توظيفها في إفريقيا وفي المغرب بشكل خاص. كما تعد فرصة لإرساء شراكات رابح- رابح وربط علاقات تجارية مربحة لكل الفاعلين المعنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى