ن- النسوة

التنويم المغناطيسي الطبي.. فوائد عديدة لعلاج الأمراض

قدم المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية، المسؤول عن تقييم فعالية تطبيقات التنويم المغناطيسي في العلاجات المختلفة، تقريرا خاصا بالتنويم المغناطيسي. وهو حالة وعي معدلة، فالشخص الذي يخضع للتنويم المغناطيسي ليس نائما ولكن انتباهه للأحداث الخارجية ضعيف. لدخول التنويم المغناطيسي، يسترشد المريض بكلمات معالج التنويم المغناطيسي الذي يمكن أن يكون مصحوبا بموسيقى مريحة أو تمارين التنفس.

مقالات ذات صلة

من بين التطبيقات الفعالة للتنويم المغناطيسي، يحدد المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية استخدامه بالإضافة إلى التخدير. يتيح التنويم المغناطيسي، الذي يتم إجراؤه أثناء إجراء جراحي، تقليل جرعة الأدوية المهدئة التي يتم إعطاؤها للمرضى. قد يكون التخدير الموضعي في المنطقة التي سيتم إجراء العملية فيها كافيا، سواء لخلع ضرس العقل أو خزعات الثدي أو حتى إنهاء الحمل. يقدم معهد كوري في باريس، المتخصص في سرطان الثدي، عمليات لمرضاه تحت تأثير التنويم المغناطيسي بدلا من التخدير العام. إذ يبدو أن التنويم المغناطيسي ناجح أيضا في علاج متلازمة القولون العصبي، وهو مرض في الجهاز الهضمي يتسم بالإسهال وآلام البطن أو الانتفاخ. وجلسات التنويم المغناطيسي المنتظمة تقلل بشكل واضح من هذه الأعراض. تطبيق فعال آخر للتنويم المغناطيسي هو علاج اضطراب ما بعد الصدمة. في هذه الحالة، يسمى إزالة حساسية حركة العيون وإعادة المعالجة الذي يسمح بالعمل على الذكريات السلبية أو المؤلمة.

ومع ذلك، يظل تقرير المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية متحفظا بدرجة أكبر في ما يتعلق بفعالية التنويم المغناطيسي في حالة الإقلاع عن التدخين، وعلى نطاق أوسع، بالنسبة لأشكال الإدمان الأخرى. نفس النتائج غير الحاسمة لاستخدام التنويم المغناطيسي في علاج اكتئاب ما بعد الولادة أو الألم المصاحب للولادة. ولكن على أية حال، فإن تقرير المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية يرحب بحقيقة أن التنويم المغناطيسي يعتبر آمنا عندما يتم إجراؤه بواسطة أخصائي صحي مدرب وأنه مصحوب فقط بآثار نادرة جدا غير مرغوب فيها. ومع ذلك، يشير المعهد الوطني للصحة والبحوث الطبية إلى أن، كما هو الحال مع أي علاج بديل، فإن خطر التنويم المغناطيسي هو تأخير أو إعاقة الوصول إلى الرعاية التقليدية التي قد تكون ضرورية لولا ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى