الرئيسيةرياضة

الجيش يقترب من وصافة الترتيب ويعمق جراح برشيد

عاد فريق الجيش الملكي لكرة القدم، إلى سكة الانتصارات من جديد، بعدما فاز على ضيفه يوسفية برشيد بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي جمعت بينهما عشية أول أمس الثلاثاء، بالملعب البلدي بمدينة القنيطرة، لحساب الجولة 27 من البطولة الوطنية.
وافتتح المهاجم محمد الخلوي، باب التسجيل لفائدة الفريق العسكري، منذ الدقيقة الثانية، من تمريرة خدعت الحارس محمد بوجاد. وضغط يوسفية برشيد بواسطة نياني وعزيز النخلي، حتى تمكن من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 38، عن طريق المدافع أنور ترخات بالخطأ في مرماه.
ومع بداية الشوط الثاني، تمكن حمزة مجاهد من تسجيل الهدف الثاني لـ «العساكر»، مستفيدا من تمريرة زميله عمر الجيراري في الدقيقة 47، ورغم المحاولات التي مارسها الفريق الحريزي للعودة في النتيجة من جديد، إلا أن مجاهد عاد وسجل الهدف الثالث في الدقيقة 77، مستفيدا من خطأ دفاعي. وفي الوقت بدل الضائع نجح يوسفية برشيد في تسجيل الهدف الثاني بواسطة المدافع محمد الشيخي، من تسديدة قوية، وقبل صافرة النهاية، طرد الحكم، محمد بلوط المدافع الجيراري، ورفع بذلك الفريق العسكري رصيده إلى 47 نقطة في المركز الثالث، فيما تجمد رصيد يوسفية برشيد عند 27 نقطة في المركز قبل الأخير.
ومن جهته، أبدى البلجيكي «سفين فان ديربروك» مدرب فريق الجيش، سعادته بالفوز، الذي حققه «العساكر» ضد برشيد، موضحا، أن المباراة، كانت قوية من جانب الفريقين، وقال: «فوز ثمين في مباراة قوية وأمام حكم واقعي في اعتقادي الشخصي، سواء على مستوى القرارات أو متابعته الدقيقة لأحداث المواجهة، وأظن أن الحكم قدم مباراة جيدة».
وعلق مدرب الجيش، على بعض الأحداث التي رافقت المباراة من خارج أرضية الملعب، حيث قال: «الفريق الخصم كان يبحث عن أشياء أخرى في المدرجات وخلق المشاكل، لكن عموما أنا جد سعيد بالفوز وبأداء المجموعة العسكرية».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى