الرئيسيةرياضة

الشابي: أنا أضع الخطة ولست مسؤولا عن ضياع الأهداف

يوسف أبوالعدل
أبدى لسعد جردة الشابي، مدرب الرجاء الرياضي لكرة القدم، استياءه من إهدار فريقه ثلاث نقاط مهمة أمام الفتح الرباطي، أول أمس (الثلاثاء)، في المباراة التي احتضنها المركب الرياضي محمد الخامس برسم الجولة السابعة من الدوري الوطني الاحترافي والتي انتهت بالتعادل الإيجابي هدف لمثله، وذلك بعد إهدار لاعبيه مجموعة من فرص التسجيل التي كان بإمكانها حسم المواجهة قبل نهايتها.
وقال الشابي، بعد نهاية المباراة، إن لاعبيه أضاعوا مجموعة من الفرص في شوط المباراة الأول، في حال ترجمتها كانت ستنهي الشوط بنتيجة أربعة أو خمسة أهداف دون رد، إذ تفنن لاعبو الفريق في إهدار فرص التسجيل، قبل أن ينتفض الفريق الرباطي في شوط المباراة الثاني ويسجل هدف التعادل الذي انتهت به المواجهة.
وأضاف الشابي في حديثه أن القاعدة في كرة القدم تؤكد أنه حينما تضيع مجموعة من الفرص في المباراة، فمن الضروري استقبال واحدة ضدك، وهو ما وقع لفريقه أمام الفتح الرياضي، إذ عندما عجز لاعبوه عن تسجيل الأهداف باغتهم الفريق الرباطي بهدف التعادل الذي صعب المواجهة.
وختم الشابي حديثه بكونه مدربا يمنح توصيات للاعبيه للوصول لمرمى الخصوم، وليس مسؤوليته ضياع الفرص، مضيفا أن ما عليه وعلى لاعبيه سوى العمل للتقدم وإصلاح عدد من الأخطاء التي يقع فيها فريقه، سواء على المستوى الفردي أو الجماعي.
في الجهة المقابلة، أكد أمين بنهاشم، مدرب الفتح الرباطي، أن المباراة كانت صعبة وزادت صعوبتها بتسجيل محسن متولي هدفا من ضربة جزاء، ما أعطى ثقة كبيرة للاعبي الخصم الذين أضاعوا مجموعة من الفرص من حسن حظ فريقه في شوط المباراة الأول.
وفي الجولة الثانية، قال بنهاشم، تحسن مستوى فريقه وضغط أكثر على مرمى الحارس أنس الزنيتي، ما جعل الفريق يسجل هدف التعادل، قبل أن يفاجأ ناديه بمجموعة من التغييرات للرجاء الرياضي ما جعله يقدم على تغييرات مضادة للحد من خطورة الفريق الأخضر، مع خلق محاولات كادت في مناسبات أن تمنح هدف الخلاص للفريق الرباطي، الذي مازال يبحث عن انتصاره الأول في بطولة هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى