مجتمع

خطير.. ترويج أدوية مغشوشة ومزيفة يحصد أرواح آلاف المرضى المغاربة

محمد اليوبي

 

بالتزامن مع انعقاد المناظرة الوطنية الثانية للدواء والمواد الصحية، التي تنظمها وزارة الصحة حول موضوع «مكافحة الأدوية المزيفة والمغشوشة»، كشف تقرير صادر عن الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة، عن انتشار وترويج أدوية مزيفة ومغشوشة بالأسواق المغربية، ما يشكل تهديدا حقيقيا لصحة وسلامة المواطنين الذين يستهلكون هذه الأدوية، في ظل غياب المراقبة من طرف مديرية الأدوية التابعة للوزارة الوصية.

ودقت الشبكة ناقوس الخطر حول الاختلالات الكبرى والخطيرة التي تعرفها منظومة الأدوية والمستحضرات الطبية والدم ومشتقاته والمستلزمات الصحية بالمغرب، أمام منطق الاحتكار وضعف التشريع وغياب إجراءات رادعة لها آليات حقيقية للمتابعة، ومعاقبة الشركات التي ظلت لعشرات السنين تشكل لوبيا قويا يتجاوز القرار السياسي يفرض قوانينه وأسعاره ويصنع الأزمات أمام ضعف وتخلف إدارة الدواء الغارقة في الفساد، مما ترك الباب مشرعا لفائدة الأدوية المزيفة والمغشوشة، وما لها من خطورة على صحة المواطنين، كما أنها تعتبر الجريمة الأولى ضد المرضى في جميع بلدان العالم، خصوصا المصابين بالأمراض المزمنة، والقلب والضعف الجنسي والسمنة، والأورام السرطانية والسكري والأمراض الجلدية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق