الرئيسيةالمدينة والناسثقافة وفن

عبير براني تطمئن جمهورها بعد إصابتها بكورونا

كشفت عارضة الأزياء المغربية عبير براني، يوم الجمعة الماضي، أنها تشعر بتحسن بعد مرور بضعة أيام على اكتشاف إصابتها بفيروس كورونا.
وقالت عبير إنها كانت تشعر بألم شديد في رأسها وعينيها، لدرجة أنها كانت لا تتحمل رؤية نفسها في المرآة.
ولكنها قررت أن ترفع من معنوياتها وتضع القليل من مستحضرات التجميل والماكياج، حتى تقدم لنفسها جرعة أمل وتؤهل نفسها معنويا على الشفاء.
وأعلنت عبير يوم الأربعاء الماضي، أنها أصيبت بفيروس كورونا، وتوصلت بعد إعلانها عن هذا الخبر بعدد كبير من الرسائل من متابعيها، الذين تمنوا لها الشفاء العاجل.
وكشفت عبير أنها في الأول اعتقدت أنها أصيبت بنزلة برد عادية، ولكنها بعد أن اكتشفت فقدانها لحاسة الشم أدركت على الفور أنها مصابة بفيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى