الرئيسيةرياضة

قرار ميسي الرحيل عن البارصا يدخل إدارة النادي في حالة استنفار غير مسبوقة

قطعت تصريحات إدارة نادي برشلونة الشك باليقين بخصوص رحيل ميسي عن النادي الكتالوني من عدمه، حيث أكد النادي توصله بطرد بريدي عبر خدمة “بروفاكس” المستعملة في اسبانيا لإرسال المستندات بشكل عاجل.

وبحسب ما كشفت عنه تقارير صحفية، فإن ميسي طلب تفعيل بند “فسخ العقد” لفك ارتباطه بشكل فوري وعاجل بالنادي، لكن إدارة النادي تعتبر انتهاء صلاحية العقد في يونيو المنصرم يجعل البند لاغيا، ما يعني أن النادي الذي يريد شراء ميسي عليه دفع 700 مليون أورو لخزينة البارصا.

هذا ومن المحتمل أن يلجأ أنجح لاعب في تاريخ برشلونة (34 لقبا) للقضاء لتفعيل البند الذي يتضمنه العقد، خصوصا وأن الظروف التي فرضها انتشار فيروس “كورنا” فرضت إنهاء الموسم الكروي في غشت، ما يعني أن بنود العقد يجب أن تستمر إلى غشت أيضا.

ويشكل قرار رحيل ميسي عن البارصا صدمة كبيرة لعشاقه، وللجماهير الكروية بشكل عام، خاصة وأن أفضل لاعب في العالم 6 مرات، ارتدى قميص برشلونة منذ عمر 14 عاما، ولم يمثل أي فريق آخر خلال مسيرته الحافلة في الملاعب.

وجاءت أولى ردود الفعل على قرار ميسي بالرحيل عن النادي الذي حمل قميصه منذ سن 14 سنة ولم يغيره قط، من رئيس النادي نفسه، جوسيب ماريا بارتوميو، الذي ألمح إلى إمكانية سماحه لميسي بالرحيل دون قيد أو شرط، مؤكدا أن رسالة وداع ميسي في خزينة النادي وسيكشف على مضامينها التي تليق بمسار لاعب استثنائي في الوقت المناسب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى