إقتصادالدوليةالرئيسية

قوات حفتر توقف إنتاج النفط في ليبيا والخسائر تقدر بـ 55 مليون دولار يوميا

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط ،اليوم السبت، حالة “القوة القاهرة” في موانئ النفط الشرقية، وذلك بعد أن أغلقت قوات موالية للواء المتقاعد خليفة حفتر أبرز موانئ النفط الواقعة في شرق البلاد.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، إن إغلاق موانئ النفط بشرق ليبيا سيؤدي إلى خسائر في إنتاج النفط الخام بمقدار 800 ألف برميل يوميًّا، ما يعادل نحو 55 مليون دولار.

وجاء في البيان أن القيادة العامة للقوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر، وجهاز حرس المنشآت النفطية، أصدرا تعليمات بإيقاف صادرات النفط من موانئ البريقة وراس لانوف والحريقة والزويتينة والسدرة.
وفي سياق متصل، أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم السبت، عن قلقها العميق إزاء ما يجري من تعطيل أو وقف لإنتاج النفط في ليبيا، قائلة إن ذلك ستكون له تداعيات هائلة.

وقالت البعثة في بيان على موقعها الإلكتروني: “هذه الخطوة ستكون لها عواقب وخيمة أولًا وقبل كل شيء على الشعب الليبي الذي يعتمد كليًّا على التدفق الدائم للنفط، كما سيكون لهذه الخطوة أيضًا تداعياتها الهائلة التي ستنعكس على الوضع الاقتصادي والمالي المتدهور أصلًا في البلاد”.

يذكر أن موسكو استضافت، الاثنين الماضي، محادثات ليبية – ليبية بمشاركة وزراء خارجية ودفاع روسيا وتركيا لبحث إمكانية التوصل إلى اتفاق بين الأطراف الليبية لوقف إطلاق النار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى