الرئيسيةمجتمعمدن

هذه ظروف ترحيل عائلة أبو عبد الله التي كانت عالقة بالفلبين

دخلت السلطات المغربية على خط، شريط فيديو تناولته بعض المنابر الإعلامية الوطنية وبعض وسائل التواصل الاجتماعي، بخصوص عائلة أبو عبد الله التي كانت عالقة بالفلبين، حيث قدمت مجموعة من التوضيحات.

وكشفت أنه على غرار باقي المواطنين المغاربة العالقين بالفلبين، عملت سفارة المملكة المغربية بمانيلا على تقديم الدعم بمختلف أنواعه لعائلة أبو عبد الله، حيث قدمت السفارة مساعدة مادية لعائلة أبو عبد الله تقدر بحوالي 2100 دولار أمريكي وقد تم تحويل هذا المبلغ للعائلة عن طرق Western Union.

وحجزت عائلة أبو عبد الله، عن طريق وكالة أسفار، رحلة من مانيلا إلى إسطنبول مع توقف بدبي لتغيير الطائرة، على أن تضمن لها السفارة الاستفادة من الرحلات التي تنظمها السلطات المغربية من إسطنبول إلى المغرب، وكما هو معمول به مع باقي المواطنين المستفيدين من الرحلات الاستثنائية التي تنظمها السلطات المغربية من إسطنبول، قدمت السفارة للعائلة المذكورة شهادة تخول لها الاستفادة من الرحلة المنظمة من إسطنبول إلى أرض الوطن، حيث أنه لم تتنقل العائلة إلى مقر القنصلية لتسلم الشهادة، نظرا لصعوبة التنقل بين أحياء المدينة، بل تم إرسالها إلى العائلة عن طريق الشخص المكلف بتوزيع الرسائل.

وأوضح المصدر ذاته، أن القنصلية العامة للمملكة المغربية بدبي تواصلت مع عائلة أبو عبد الله العالقة حاليا بمطار دبي الدولي، نتيجة إلغاء الرحلة المقررة من دبي إلى إسطنبول، للإجابة على تساؤلاتها ومواكبتها في هذه الظروف. وقد قامت القنصلية بالعديد من الخطوات من أجل إصدار تأشيرات استثنائيةومحاولة حجز رحلات جوية إلى وجهات أخرى، سيتم تنظيم رحلات استثنائية منها، كالأردن وسلطنة عمان لكن للأسف تم إلغائها. ليتم استصدار تأشيرات لأفراد عائلة أبو عبد الله مكنتهم من الخروج من مطار دبي الدولي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى