محاكمات

اعتقال موظف سابق بوزارة العدل لأجل التزوير ومحاولة الاستيلاء على عقارات بمراكش

مراكش: عزيز باطراح

 

 

 

قرر قاضي التحقيق بالغرفة الثانية بمحكمة الاستئناف بمراكش، يوم أول أمس الخميس، إيداع موظف سابق بالمحكمة ذاتها المركب السجني «لوداية» بضواحي مراكش، وذلك بعد تورطه في تزوير وثائق رسمية واستعمالها من أجل الاستيلاء على عقارات في ملكية الخواص.

وبحسب مصادر عليمة، فإن الموظف السابق بوزارة العدل ومباشرة بعد مغادرته الوظيفة قام بتزوير رسوم وبيانات إدارية رسمية مختلفة، ضمنها رسوم إراثة تتعلق بأملاك ورثة «الأمغاري الإدريسي» على الشياع، إضافة إلى أراضي «أحجاز2» المعروفة بـ«كدية العبيد» بالملحقة الإدارية الازدهار بمقاطعة جليز.

هذا، وقد تم إيداع المتهم السجن، بعد اختفائه عن الأنظار إثر صدور مذكرة بحث وطنية في حقه، قبل إن يتم إيقافه من طرف الشرطة القضائية، والتي أحالته يوم أول أمس الخميس، على قاضي التحقيق ليقرر إيداعه السجن على ذمة التحقيق، ضمن شبكة حاولت الاستيلاء على عقارات بعقود مزورة.

وكان المتهم المذكور موضوع متابعة في مجموعة من الملفات المعروضة على أنظار القضاء، والمتعقلة بتزوير عقود استمرار وعقود إراثة واستعمالها من طرف شبكات للاستيلاء على عقارات خاصة وعقارات في ملكية الأحباس، حيث تبين من خلال الأبحاث والتحقيقات أن هذا الموظف السابق بوزارة العدل، هو العقل المدبر لعمليات التزوير والاستيلاء على العقارات من قبل مجموعة من الشبكات بمراكش.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق