الرئيسيةالمدينة والناس

أسماء الخمليشي تكشف حقيقة صورها «الجريئة»

أخيرا تحدثت الفنانة المغربية أسماء الخمليشي عن حقيقة صورها التي وصفها رواد مواقع التواصل الاجتماعي ب«الجريئة» وهي تمارس رياضة «اليوغا»، والتي عرفت انتشارا واسعا خلال الأسابيع الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأثارت جدلا واسعا.
وقالت الخمليشي خلال حلولها ضيفة يوم الأربعاء على برنامج «هاشتاغ بيناتنا»، الذي يعرض على قناة ميدي1 تي في، إنها لم تر مباشرة التعليقات التي رافقت صورها ولكنها عرفت من بعض أصدقائها بالجدل الدائر حولها .
وكشفت أن الشخص الذي ظهر برفقتها هو مدرب رياضي من مدينة طنجة، قدم لزيارة ابنه وهو الكوتش الذي يقوم بتدريبها، حيث قام بالإشراف على حصة تدريبية في رياضة «الجيمباز» التي تعتبر من أكثر الرياضات التي تحبها أسماء، على حد قولها.
وتابعت «كنت جدا مسرورة وأردت التقاط الكثير من الصور، وبعدما نشرت صديقتي الأجنبية الصور على حسابي الشخصي على تطبيق «انستغرام» تفاجأت بالضجة الكبيرة التي خلقت، فقمت بحذفها لأن هدفي لم يكن خلق الجدل أو «البوز».
وأضافت بأن بعض الأشخاص حصلوا على رقم هاتفها الشخصي وقاموا بإزعاجها ومضايقتها عبر مكالمات هاتفية.
يذكر أن الممثلة المغربية أسماء الخمليشي تحب ممارسة الرياضة بانتظام، إذ تشارك متتبعيها مقاطع فيديو أثناء حصص التدريب، إلا أن صورها الأخيرة قد أثارت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن نشرتها على صفحتها الشخصية على تطبيق «انستغرام»، ظهرت خلالها وهي تمارس «اليوغا» بحركات وصفت ب»الجريئة» و»خادشة للحياء».
على صعيد آخر، كشفت الممثلة المغربية أنها قررت قبل ثلاث سنوات الاستقرار في جزر الكاريبي، وأنها محتاجة إلى الذهاب لمكان بعيد وهادئ حيث يتواجد البحر والطبيعة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق