“أودي” تدشن الجيل الجديد من A8

“أودي” تدشن الجيل الجديد من A8

الأخبار

 

دشنت “أودي” الجيل الجديد من A8، وخطفت الأنظار بتصميمها البسيط والأنيق الذي ظهر في الصور الرسمية، فضلاً عن المميزات والتقنيات التي توفرت بها A8، مثل نظام القيادة الذاتية بالمستوى الثالث، الذي يعد الأكثر تطوراً في العالم حتى الآن. وحافظ الجيل الجديد من A8 على نفس الطابع العام وكذلك لم يختلف في حجمه كثيراً، فهو أطول بفارق 37 ملم وأكثر ارتفاعا بحوالي 13 ملم، ولكنه أصبح أخف وزناً، وأكثر تطوراً بفضل التقنيات العالية المستخدمة فيها بداية من نظام القيادة الذاتية الذي يمكنك من تفعيله دون الحاجة للانتباه للطريق على الاطلاق، وكذلك الشاشات الـ3 المتطورة في المقصورة الأمامية، وحتى تقنيات الإنارة الأمامية والخلفية التي تتفوق بها على منافسيها. وحصل التصميم الخارجي على هوية أودي الجديدة بخطوطها الحادة والمستقيمة، والشبك الأمامي الواسع والعريض، ومصابيحها الحادة بتقنية Matrix LED بجانب إضاءة الليزر التي تتكيف مع حالة الطريق والمرتبطة بنظام الملاحة بحيث تقوم بالالتفاف قبل الوصول للمنعطف بناءً على بيانات الخرائط. ومن الجانب حافظت أودي على نفس روح تصميم الجيل السابق، مع زيادة امتداد الزاوية الخلفية من الزجاج الجانبي، وإضافة خطوط جديدة أكثر حدة في الأسفل وكذلك أعلى أقواس الإطارات الخلفية. أما من الخلف فقد كان التغيير الأكبر بالمصابيح المتصلة التي نراها لأول مره في سيارات أودي الحالية بإضاءة LED خطّية وبتقينة OLED التي تعد الأحدث في عالم السيارات، حيث تتميز بأنها تستخدم مواد عضوية في إصدار الضوء، واقتصادية واخف وزناً مقارنة بإضاءة الـLED التقليدية، والأهم من ذلك هو أنها تحتوي على مؤثرات بحيث تتغير عند اقترابك وابتعادك عن السيارة. وفي التصميم الداخلي فقد اهتمت أودي بتوفير مواد جديدة فاخرة وتقنيات عالية جداً، حتى أن فتحات التكييف يتم فتحها وإغلاقها إلكترونياً. وتتوفر A8 بشاشتين منفصلة بقياس 10.1 إنش، الشاشة العلوية للتحكم بالنظام الترفيهي الذي يعد أحد أقوى الأنظمة الترفيهية في سوق السيارات حالياً، من خلال الشاشة ستتحكم بداية من النظام الصوتي وخرائط الملاحة وحتى إعدادات السيارة والقيادة والأمان، وتم تصميمها بحيث تندمج مع تصميم محيطها وتختفي عند إطفائها وكأنها غير موجودة. أما الشاشة السفلية هي للتحكم بخصائص المقصورة مثل التكييف وخصائص الراحة وكذلك الكتابة عبرها

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة