إدانة قيادي في «البيجيدي» بآسفي في قضية رشوة 70 مليونا وجدل بعد تبرئة المتهم الرئيسي

إدانة قيادي في «البيجيدي» بآسفي في قضية رشوة 70 مليونا وجدل بعد تبرئة المتهم الرئيسي

الـمَهْـدِي الـكَــرَّاوِي

أدانت المحكمة الابتدائية في آسفي سعيد الوحيدي، كاتب فرع حزب العدالة والتنمية وعضو المجلس الإقليمي، في ما بات يعرف بقضية رشوة بـ70 مليون سنتيم لشراء صوت المستشار الجماعي عن حزب الأصالة والمعاصرة، عصام اجريد، لصالح تحالف العدالة والتنمية والأحرار والاستقلال لتشكيل أغلبية الملياردير الاستقلالي عبد المجيد موليم الذي كان مرشحا لرئاسة المجلس الإقليمي لآسفي.

وبعدما جرى تجميد الملف على مستوى القضاء بعد انتهاء التحقيقات مع المتهمين منذ سنة 2015، تم أخيرا النطق بالحكم وإدانة منتخبين كبار من ضمنهم سعيد الوحيدي، القيادي في حزب العدالة والتنمية، والذي أدين بشهرين حبسا موقوف التنفيذ وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم، كما أدين معه في الملف نفسه عمر الكردودي، البرلماني السابق ورئيس جماعة احرارة، بشهرين حبسا نافذا وغرامة 10 آلاف درهم، وهو الحكم نفسه الذي صدر في حق المتهم الثالث عبد المالك الوحيدي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة