الرئيسيةسياسيةمجتمع

إصابة مستشاريْن للوزير رباح بجماعة القنيطرة بكورونا

بعدما ما أعلن رئيس المجلس الجماعي للقنيطرة ووزير الطاقة والمعادن والبيئة، عزيز رباح عن إصابته وزوجته بفيروس كورونا، بعد زيارتهم لابنتهما التي وضعت مولودها بإحدى المصحات الخاصة بالقنيطرة، تم التأكد من إصابة مستشارين لرباح بمجلس المدينة بالفيروس التاجي.

وبحسب ما علمه موقع الأخبار، فإن المسحة الطبية التي خضع لها أعضاء المجلس الجماعي للقنيطرة، قد أظهرت نتائجها إصابة مستشارين اثنين للرباح بفيروس كورونا، وذلك في انتظار الكشف عن نتائج التحاليل المخبرية لباقي الأعضاء.

وسبق للموقع أن أكد حمل عزيز رباح لفيروس كورونا، وهو ما تم الإعلان عنه لاحقا، ليتقرر نقله وزوجته لمستشفى الشيخ زايد بالرباط للخضوع للبروتوكول العلاجي والعزل الصحي الذي سيمتد لأربعة عشر يوما.

وبالرغم من مباشرة إخضاع جميع المخالطين المحتملين لرئيس المجلس الجماعي للقنيطرة، عزيز رباح، للفحص المخبري للتأكد من حملهم لكورونا من عدمه، إلا أن تخوفات تتناسل من احتمال نشره للفيروس بالوزارة التي يشرف عليها، خصوصا بين الموظفين بالكتابة العامة والمستشارين بديوانه، نظرا للتنقلات والمعاملات الإدارية التي قام بها رباح خلال الفترة الأخيرة بصفته الوزارية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى