الدوليةالرئيسية

ابنة شقيق ترامب تصف أفراد عائلتها بالمختلين

استعانت ابنة شقيق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتدريب الذي حصلت عليه في علم النفس لتستنتج في كتاب جديد أن الرئيس يعاني من النرجسية واضطرابات أخرى، وأن ما دفعه إلى النجاح هو والده الذي شجع تلك الصفات لديه.

ونقلت وكالة “رويترز”، الخميس، عن كتاب ماري، والذي قالت إنها تملك نسخة منه، أن ابنة شقيق ترامب تحدثت عن عائلتها ووصفتها بأنها “عائلة مختلة بصورة مرضية خبيثة” هيمن عليها رب العائلة، فريد ترامب، الذي كان اهتمامه الوحيد بأبنائه الخمسة منصباً على إعداد وريث لأعماله العقارية.

وقالت إنه استقر في النهاية على دونالد، حيث رأى أن ما يتصف به ابنه الثاني من “غطرسة وتسلط” سيحقق الغرض المنشود في العمل، مضيفة: “عرقل قدرة دونالد على التطور والنضج ومعايشة المشاعر الإنسانية”.

وأضافت ماري أن “دونالد تحركه الفرقة والانقسام. إنها الطريقة الوحيدة التي يعرفها لكي يستمر- وقد عمل جدي لضمان ذلك قبل عقود من الزمن عندما زرع الخلاف بين أبنائه”.

يشار إلى أن ماري، ابنة فريد ترامب جونيور، شقيق الرئيس الأكبر الذي توفي عام 1981 جرّاء مضاعفات مرتبطة بإدمانه الكحول.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى