الدوليةالرئيسية

اختفاء مدير قناة الشروق الجزائرية بعد حديثه عن شقيق بوتفليقة

أفادت الشروق نيوز المملوكة لمجمع الشروق في الجزائر، الخميس، بأن “جهات مجهولة أوقفت المدير العام للمجمع علي فضيل، واقتادته إلى مكان مجهول”.

وكانت القناة بثت قبل يوم حوارا لمديرها العام قال فيه إن شقيق الرئيس بوتفليقة، السعيد “هو من يتحكم في الجزائر وأنه الرئيس الفعلي للبلاد”.

وتابع فضيل متهما سعيد بوتفليقة بحيازة ختم الجمهورية بطريقة غير دستورية، على حد وصفه، في ظل غياب شبه تام للرئيس عبد العزيز بوتفليقة المريض منذ سنة 2013.

وذكر موقع المجموعة الإعلامية، أن “اعتقال المدير العام علي فضيل، جاء بعد التصريحات التي أدلى بها حول قضايا فساد في الجزائر”، في تقرير بثته القناة الإخبارية ليلة البارحة.

كما حملت مؤسسة “الشروق” جهات الاعتقال “المسؤولية عن سلامة علي فضيل”.

وأضاف المصدر ذاته أن المدير العام “تم اعتقاله أمام منزله العائلي، عندما كان بصدد الالتحاق بمقر القناة في القبة بالجزائر العاصمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى