الرئيسيةرياضة

الجيش يعود من جديد إلى إفريقيا

يتأهب فريق الجيش الملكي لكرة القدم، للعودة إلى الواجهة الإفريقية بعد سنوات من الغياب، حيث يستقبل نادي بافلزالبنيني، غدا الأحد، بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله، بالعاصمة الرباط، برسم ذهاب الدور التمهيدي لكأس الكونفدرالية الإفريقية.
ونجح الفريق العسكري في ضمان مشاركة إفريقية، بعدما أنهى ترتيب الدوري في المركز الثالث، ويراهن مدربه البلجيكي «سفين فان ديربروك» على إعادة «العساكر» بقوة إلى الساحة الإفريقية بالذهاب بعيدا في المنافسة القارية.
وأنهى الفريق العسكري، تحضيراته لمباراة الغد، بإجراء سلسلة من المباريات الودية، جمعته بفريق سيمباالزامبي، حيث تعادل أمامه إيجابا، وانتصر على فريق رجاء بني ملال والمنتخب الزامبي، واتحاد الزموري الخميسات، قبل أن يتعادل ضد اتحاد طنجة وانهزم ضد المنتخب الوطني الرديف.
وأجرى البلجيكي «فان ديربروك» مجموعة من التغييرات على التركيبة البشرية، بعدما أنهى مسؤولوه تفاصيل ثماني صفقات انتقال، خلال فترة الانتقالات الصيفية المنتهية، من أجل سد الخصاص، على مستوى العديد من المراكز، رغبة في تحقيق التوازن على مستوى كل الخطوط، خاصة وأن الفريق العسكري مقبل خلال الموسم الكروي الجديد، على عدة تحديات، ما بين المحلي (نهائي كأس العرش ضد المغرب التطواني، البطولة الوطنية والنسخة الجديدة من مسابقة الكأس الفضية) والقاري (الدور التمهيدي لكأس الكونفدرالية).
وسيكون الفريق العسكري معززا بجميع لاعبيه، بمن فيهم الوافدون الجدد، وفي المقابل، سيحرم من خدمات مهاجمه رضا سليم، الذي يخضع لبرنامج علاجي مكثف، حتى يعود سريعا إلى التباري، شأنه شأن محسن عبا، العائد من فترة إعارة قضاها رفقة فريق سطاد المغربي، بعدما تعرض بدوره للإصابة، فيما تحوم الشكوك حول جاهزية إبراهيم السبعاوني لاعب وسط الجيش الملكي، الوافد الجديد بعد تعرضه لإصابة عضلية خلال التدريبات، وخضع لعلاج مكثف، وتظل مشاركته في مباراة الغد، رهينة بجاهزيته البدنية واختيارات المدرب البلجيكي «فان ديربروك».

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى