الرئيسيةرياضة

الرجاء يفرض على فيلموتس مساعدا من اللاعبين السابقين

 

 

يوسف أبوالعدل

طالب الرجاء الرياضي لكرة القدم مدربه البلجيكي مارك فيلموتس بضرورة اشتغال لاعب سابق في الفريق الأخضر ضمن طاقمه التقني من أجل مساعدته في تدبير الشأن التدريبي اليومي للفريق وكذلك مواجهات الدوري الوطني، لمعرفة اللاعبين السابقين بخبايا الفريق والبطولة الوطنية.

وكشف مصدر مطلع لـ”الأخبار” أن هزيمة الرجاء الأخيرة أمام أولمبيك أسفي، برسم الجولة الثانية عشرة من الدوري الوطني الاحترافي، أعادت فتح ملف خليفة هشام أبوشروان في الرجاء، وهو المساعد الذي غادر الفريق بوضعه استقالته فوق طاولة النادي بعد الانفصال عن لسعد جردة الشابي، مدرب الفريق السابق، لكن المدرب البلجيكي فرض اشتغاله مع طاقم تقني من اختياره ومن خارج مؤسسة الرجاء، إذ استعان بمساعد بلجيكي.

وأضاف مصدر الجريدة أنه من المنتظر عقد جلسة مع مدرب الفريق لطرح الموضوع عليه، خاصة أن البطولة الوطنية متوقفة وفيلموتس يقضي أسابيعه الأولى في الرجاء، وبالإمكان الاستعانة بلاعب سابق في الفريق حاصل على دبلومات تخول له أن يكون في كرسي بدلاء الفريق، وسبق له أن اشتغل في الفئات السنية للرجاء، إذ تم وضع مجموعة من الأسماء لذلك.

وكان الفريق يبحث عن مدرب مساعد من مستوى عال، وتم جس نبض كل من زكرياء عبوب، المدرب السابق لمنتخب أقل من عشرين سنة، والرجاوي السابق عبد الكريم الجيناني الذي تعاقد معه أخيرا فريق سريع واد زم، فيما تم اقتراح بوشعيب المباركي ليكون قريبا من فيلموتس، لضرب عصفورين بحجر واحد، لكونه لاعبا سابقا ومدربا لإحدى الفئات السنية، وكذلك منحه فرصة تطوير نفسه بالاقتراب أكثر من الفريق الأول وحصصه التدريبية، بالإضافة لقربه من لاعبي الفريق الأول.

يذكر أن الهزيمة الأخيرة للفريق الأخضر أمام أولمبيك أسفي جعلته يبتعد عن صدارة البطولة بثماني نقاط لصالح غريمه الوداد الرياضي، متصدر الدوري الوطني، وهي الهزيمة التي رفعت وتيرة الاحتجاجات على المكتب المسير للفريق ومدربه البلجيكي مارك فيلموتس.

________________________________

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى