المعارضة تتهم رباح باستنزاف الرصيد العقاري للقنيطرة بعدما عرض عقارات جماعية للبيع

المعارضة تتهم رباح باستنزاف الرصيد العقاري للقنيطرة بعدما عرض عقارات جماعية للبيع

القنيطرة: المهدي الجواهري

انتقدت أطراف من المعارضة التوجه الذي اعتمده عزيز رباح، رئيس بلدية القنيطرة ووزير الطاقة والمعادن بحكومة العثماني، مشيرة إلى استمراره في الإجهاز على الممتلكات العقارية الخاصة بالملك الجماعي، وذلك بعدما عرض جزءا كبيرا منها للبيع تحت ذريعة دعم خزينة البلدية، حيث استغل رباح أغلبيته بالمجلس البلدي للموافقة خلال دورة ماي على الثمن التقديري المحدد من طرف اللجنة الإدارية للخبرة والتقييم لتفويت قطعة أرضية مبنية تابعة للملك الخاص الجماعي، مساحتها 360 مترا مربعا وسط مدينة القنيطرة، ومساحة أرضية أخرى في الموقع نفسه.

يذكر أن عزيز رباح سبق له أن رفع التحدي أن يكون قام ببيع أو تفويت عقار واحد ببلدية القنيطرة، وهو ما تدحضه دورة ماي الأخيرة من خلال ملخص المقررات التي وافق عليها المجلس الجماعي ببيع وتفويت المساحتين الأرضيتين ذات الرسم العقاري 28566_ر المتواجد بزنقة هارون الرشيد بمدينة القنيطرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة