صورة اليومصورة وخبر

بالأبيــض والأســـود

السلطان الشاب محمد بن يوسف، يساعده العبيد على امتطاء حصانه في واحدة من جولاته الأولى بعد مبايعته سلطانا خليفة لوالده المولى يوسف، في شتاء سنة 1927. ويبدو في الصورة حشد مهم من الإداريين الفرنسيين أمام إحدى عمارات مدينة الرباط في قلب المدينة، حيث كان يفرض أمنيا على بقية المغاربة الوقوف بعيدا عن الإدارات الفرنسية. كان السلطان الشاب وقتها يُكون صورة واضحة عن مخططات الإقامة الفرنسية، قبل أن يصل معهم إلى مرحلة الصدام التي انتهت بنفيه سنوات بعد ذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى