الرئيسيةالمدينة والناسثقافة وفن

بنشيكر يكشف «حلم» حياة الراحلة شامة الزاز

كشف الإعلامي المغربي عتيق بنشيكر، أن الفنانة الراحلة شامة الحمومي المعروفة فنية بـ «شامة الزاز» كان الحصول على سكن لائق يؤويها ويحميها هي وابنها.
ودون بنشيكر عبر حسابه على موقع فايسبوك ناعيا أيقونة الطقطوقة الجبلية: »نجمة العيطة الجبلية والفنانة الشهيرة بإطلالتها القروية الأصيلة وبجرأتها العفوية أمام الجماهير. ببساطتها، بقناعتها، شامة الزاز تغادر في صمت بعد معاناة..».
وتابع الإعلامي المذكور: «ظلت طوال حياتها تحلم بتملك سقف يغطيها وابنها من لفحات الزمن وصروف الدهر، رافقها حلمها هذا حتى وهي على فراش المرض، لم تستوعب أبداً أن حب الناس العارم يكفي للفرح والارتياح بل ظلّ قريناً عندها ببيت مستقل بفاس أو بتاونات أو بمسقط رأسها سيدي المخفي … حلم توقف مع توقف نبض قلبها الرقيق والودود».
وختم عتيق بنشيكر تدوينته الحزينة بالقول: «رحلت وبقيت وقفتها وابتسامتها وعيناها وشموخها الفطري مرسوماً على جبين ذاكرة أهل اجبالة والمغاربة أجمعين. … إنا لله وإنا إليه راجعون».
وكانت الفنانة شامة الزاز قد أسلمت الروح لباريها الاثنين الماضي، عن عمر ناهز 67 عاما، بعد صعوبات كبيرة على مستوى القلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى