ثقافة وفن

بوشعيب الحمراوي يقدم مؤلفه الجديد «الوحدة الترابية قضية المغاربة الأولى»

الكتاب يقدم آليات للترافع عن الوحدة الترابية للمغرب وكواليس غدر «الأصدقاء» بالمملكة

الأخبار

قدم بوشعيب الحمراوي، الكاتب والصحافي المغربي، مؤلفه الجديد، «الوحدة الترابية قضية المغاربة الأولى»، أول أمس الخميس ضمن فعاليات الدورة 27 للمعرض الدولي للكتاب والنشر بالرباط.

واحتضن رواق النقابة الوطنية للصحافة بالمعرض الدولي للكتاب والنشر، لقاء تقديم وتوقيع الكتاب الجديد، والذي يقع في 164 صفحة، بعد أن صدر الكتاب في 16 يناير من سنة 2021، وتم التعريف بمحاوره داخل مجموعة من الجامعات المغربية.

وأرفق الكاتب الصحافي المغربي، بوشعيب الحمراوي، الكتاب الجديد، بعنوان صغير، في تفاصيله؛ «المغرب والجار الجائر»، بحيث يسافر من خلاله بالقارئ عبر التاريخ إلى التعريف بنطاقات الحدود الترابية المغربية جنوبا وشمالا، بين الاحتلال و الانفراج والتحرير.

ويروي الكتاب في تفاصيله، ما عانته المملكة المغربية من غدر الأشقاء والأصدقاء، بسبب «نزوات جار شقيق اسمه الجزائر» حسب تفاصيل الكتاب، بين جنوب متضرر وشمال غارق تحت رحمة جار صديق اسمه إسبانيا.

وقدم الكتاب مقترحات لدعم وحدة المغرب الترابية والتأكيد على أن تحرير الصحراء المغربية يفرض تحرير ملف الصحراء، وتحرير سبتة ومليلية وباقي الجزر المحتلة، مع جعل كل المغاربة سفراء يدافعون ليس فقط بقلوبهم وكل جوارحهم ولكن بعقولهم عن الوحدة الترابية للمملكة.

ويقدم الكتاب في تفاصيله آليات للترافع والدفاع والإقناع، تكمن في إمكانية إحداث الجهة 13، تحمل اسم الجهة السليبة، تشمل مدينتي سبتة ومليلية والجزر الـ 21 القابعة تحت الاستعمار الاسباني، مع تعيين وال لها بالعاصمة الرباط أو بمدينة طنجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى