بوصوف يتهم الحكومة والبرلمان بتجاهل مجلس الجالية المغربية بالخارج

بوصوف يتهم الحكومة والبرلمان بتجاهل مجلس الجالية المغربية بالخارج

محمد اليوبي

ثمن الأمين العام لمجلس الجالية المغربية بالخارج، عبد الله بوصوف، المضامين المتعلقة بمغاربة العالم الواردة في الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى السادسة عشرة لعيد العرش، واصفا إياه بالتاريخي الذي يجعل مغاربة العالم مطمئنين بأن قضاياهم توجد بين أيدي أمينة، بالنظر للحرص الملكي الشخصي على هذا الملف، وفي مقابل ذلك وجه بوصوف اتهامات إلى الحكومة والبرلمان بتجاهل المجلس وعدم التنسيق معه، فضلا عن رصد ميزانية ضعيفة مقارنة مع مؤسسات أخرى تهتم بالهجرة٠

وقال عبد الله بوصوف في ندوة صحفية احتضنها مقر المجلس بالرباط، أمس الاثنين، إن خطاب العرش وجه رسائل إنذارية إلى كل الفاعلين سواء ضمن القطاعات الحكومية أو المؤسسات الدستورية بضرورة التنسيق والعمل بصفة مشتركة للاستجابة لمتطلبات الجالية، وعلى الحكومة أن تبلور سياسة مغربية للهجرة في مستوى الانتظارات، مبرزا أهمية الدعوة التي أطلقها الملك بضرورة إشراك أفراد الجالية المغربية بالخارج في المؤسسات العمومية وهيآت الحكامة، مما سيمكن مغاربة العالم من إيصال همومهم إلى هاته المؤسسات.

واتهم بوصوف، الحكومة والبرلمان بتهميش المجلس وعدم التنسيق معه في مختلف القضايا التي تهم مغاربة العالم، وتحدث بوصوف عن تجاهل رئيس الحكومة ورئيسي غرفتي البرلمان للأدوار المنوطة بالمجلس ودوره الاستشاري في العديد من القضايا والقوانين ذات العلاقة بأفراد الجالية، وذكر في هذا الصدد أن المجلس راسل رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، قبل سنتين، وحذره من غياب التنسيق بين المؤسسات المكلفة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج، لكنه لم يتوصل بأي رد، كما وجه المجلس رسالتين إلى كل من رشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، ومحمد الشيخ بيد الله، رئيس مجلس المستشارين، بخصوص تقديم استشارة بشأن القانون المتعلق بتحويل ممتلكات مغاربة الخارج، ولم يتلق مجلس الجالية أي رد كذلك٠

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة