آخر الأخبار

ترحيل جثامين الموتى إلى المستشفى الإقليمي بالجديدة لتشريحها بسبب افتقار مستشفى سيدي بنور إلى طبيب شرعي

ترحيل جثامين الموتى إلى المستشفى الإقليمي بالجديدة لتشريحها بسبب افتقار مستشفى سيدي بنور إلى طبيب شرعي

سيدي بنور : أحمد الزوين

ناشد سكان إقليم سيدي بنور الملك بعد تجاهل الحسين الوردي، وزير الصحة، لمطالبهم الرامية إلى تعيين أطباء متخصصين وتزويد المستشفى متعدد التخصصات بالتجهيزات الضرورية الخاصة بالكشف عن الأمراض بالنسبة للمرضى الذين يترددون عليه، وبالموازاة مع ذلك يتم ترحيل جثامين الموتى إلى المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لتشريحها بسبب افتقار المستشفى متعدد التخصصات بسيدي بنور إلى طبيب شرعي.

عدم توفر مستشفى سيدي بنور على طبيب شرعي في هذا التخصص يجعل عائلات الموتى يعانون الأمرين عندما تعطي النيابة العامة تعليماتها لإخضاع الجثث للتشريح، الشيء الذي يفرض ترحيل جثامين الموتى إلى المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لإخضاعها للتشريح الطبي، وهذه العملية تستغرق أحيانا وقتا طويلا مما يضاعف من متاعب عائلات الموتى، وخاصة الفقراء منهم الذين لا يتوفرون على المال لأداء مصاريف هذه الإجراءات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة