الرئيسية

تهمة الإرهاب تلاحق «بناي» بتامسنا

الأخبار 

 

علم لدى  مصادر خاصة بـ«الأخبار»، أن النيابة العامة المختصة بمحكمة الاستئناف بالرباط أحالت، صباح أول أمس (الخميس)، متهما في العشرينات من عمره على  قاضي التحقيق المكلف بقضايا مكافحة الإرهاب بملحقة سلا، التابعة لمحكمة الاستئناف بالرباط، على خلفية الاشتباه فيه بتبني أفكار متطرفة والتخطيط لأفعال إرهابية، قبل أن يقرر قاضي التحقيق إيداعه السجن الاحتياطي بسلا من أجل إخضاعه للتحقيق والتأكد من التهم المنسوب إليه بعد الاستماع الأولي إليه.

وكشفت مصادر «الأخبار» أن المتهم  يتحدر من منطقة «أمزميز» بضواحي مراكش، وحل بمدينة تمارة قبل سنتين، حيث ظل يشتغل في مجال البناء، وانتقل لاحقا إلى مدينة تامسنا، قبل أن يجري اعتقاله بداية الشهر الجاري من طرف عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية، بناء على معطيات استخباراتية قادت المصالح المختصة لرصده وإيقافه.

وتنسب التحريات الأولية، حسب مصادر الجريدة دائما، للمتهم الموقوف اتهامات في غاية الخطورة، بعد أن أوضحت نيته في التخطيط واستهداف مواقع مهمة بكل من الرباط ومراكش، ومن المنتظر أن تكشف التحقيقات التفصيلية عن مدى صحة هذه التهم وإمكانية تنسيق المتهم مع شركاء آخرين.

وأكدت المصادر نفسها أن المتهم الموقوف لم يكن تحت المراقبة القضائية، ولم تكن تبدو عليه مؤشرات انتسابه أو إشادته بتنظيم إرهابي، وهو ما أكده زملاؤه في الورش وكذا بعض جيرانه، إلا أن يقظة الاستخبارات المغربية كانت حاسمة في الكشف عن نزوعه الإجرامي ومخططاته الإرهابية، حيث ينتظر التحقق منها خلال الجلسات القادمة لدى قاضي التحقيق وباقي الهيئات القضائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى