الرئيسيةمجتمعمدن

جريمة قتل واغتصاب بشعة تهز مدينة أوطاط الحاج

اهتزت مدينة اوطاط الحاج، اقليم بولمان، الخميس، على وقع جريمة قتل واغتصاب بشعة، راحت ضحيتها فتاة أربعينية، كانت تشتغل قيد حياتها بنادي المدرس بالمدينة، حيث تم العثور عليها مجردة من ملابسها بالقرب من بناية مهجورة، وآثار التعذيب والإعتداء بادية على أنحاء من جسمها.
وقال شقيق الضحية، إن الهالكة ذهبت الى مقر عملها كالمعتاد، وعندما تأخرت في العودة الى المنزل ليلة أمس الأربعاء، خرج أفراد العائلة للبحث عنها، وبعد الفشل في العثور عليها، تم التوجه الى مصالح الدرك الملكي للتبليغ عن حالة اختفاء، ليتفاجأ الجميع بأن الجثة التي تم العثور عليها مرمية بالشارع، تعود لشقيقته.
وحسب مصادر فقد تمكنت مصالح الدرك الملكي، من إلقاء القبض على أحد المشتبه فيهم، وتم اقتياده الى التحقيق بتنسيق مع النيابة العامة المختصة بابتدائية ميسور، كما قام عامل الإقليم بزيارة الى منزل الضحية رفقة مسؤولين، لتقديم التعازي الى العائلة المكلومة، والتأكيد على أن القانون سيأخذ مجراه في الجريمة البشعة، فضلا عن ربط المسؤولية بالمحاسبة.
واستنادا الى المصادر نفسها فان مستشارين عن المعارضة بالمجلس الجماعي، سبق مطالبتهم باحداث مفوضية للأمن باوطاط الحاج، والشروع في جمع توقيعات تقديم ملتمس الى عبد اللطيف الحموشي المدير العام للأمن الوطني في الموضوع، سيما وتزايد الاعتداءات التي يتعرض لها المواطنين، وانتشار الاتجار في المخدرات وأقراص الهلوسة.
وأشارت المصادر ذاتها الى أن سكان اوطاط الحاج، قرروا تنظيم وقفة إحتجاجية غدا الجمعة، أمام مركز الدرك الملكي، وذلك للمطالبة بالأمن، وتكثيف دوريات مصالح الدرك الملكي، للحد من الظواهر المشينة، والقاء القبض على المشتبه فيهم، في إنتظار التجاوب مع ملتمس إحداث مفوضية للأمن الوطني بالمدينة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى