الرئيسيةرياضة

حجي: لعبت كأس العالم بقطعة لحم نيئة في قدمي

تطرق مصطفى حجي، لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم السابق، وأيضا مساعد وحيد خاليلوزيتش، مدرب «الأسود»، إلى مجموعة من الذكريات بقميص المنتخب المغربي، وذلك خلال حوار أجراه مع موقع «ذي أتلتيك»، روى خلاله أغرب الأشياء التي واجهته.
وكشف حجي على أنه لعب كأس العالم 1998 مصابا، وأنه اضطر إلى وضع قطعة من اللحم نيئة في قدمه لتخفيف الألم الذي كان يستشعره، وأنه بعد خوض المنافسة أتيحت له الفرصة للانضمام إلى مجموعة من الأندية العالمية، إلا أن الإصابة حرمته من ذلك.
وأكد حجي على أنه بسبب تلك الإصابة غاب لمدة 3 أشهر عن الدوري الإسباني، وهو الأمر الذي أغضب خافيير إروريتا، مدرب فريقه ديبورتيفو لاكورونا في تلك الفترة، مما دفعه إلى الانتقال إلى نادي كوفنتري الإنجليزي وذلك قبل نهائيات كأس العالم بفرنسا عام 1998، وأنه خلال مباريات المونديال كان يضع قطعة لحم نيئة على قدمه، وكان يشعر بمفعولها بشكل كبير، مؤكدا أن هذه الوصفة كانت من اقتراح جدته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى