الدوليةالرئيسيةحوارات

حديث ماكرون عن ظهور الدابة يثير الجدل

الأخبار

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، مقاطع من مقابلة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، خلال مقابلة تلفزية، كان موضوعها القضايا التي يشهدها العالم ومن بينها أزمة وباء فيروس كورونا المستجد، حيث قام ماكرون بتحذير البشرية من “وصول الوحش”، مما فسره البعض بالوحش المذكور في الإنجيل، أو “خروج الدابة” كما هو مذكور في الإسلام، مانحين كلام ماكرون تفسيرًا على أنه إشارة إلى نهاية العالم، مما خلق الكثير من الجدل.

وفي بحث قام به موقع “لوموند” الفرنسي، أشار إلى أن ماكرون دائما ما يستعمل تعبير “الوحش”، للدلالة على القضايا التي تهدد البشرية، مثل الإرهاب أو الكوارث الطبيعية، أو الأزمات العالمية مثل فيروس كورونا.

كما قام الموقع بالرجوع لمقابلة سابقة، أجراها ماكرون مع صحيفة فاينانشال تايمز البريطانية، نُشرت في 17 أبريل، حيث استعمل الرئيس الفرنسي مصطلح الصدمة 23 مرة في نفس المقابلة، للدلالة على التحديات والمخاطر التي تواجه العالم مثل الأوبئة والأزمات والحروب والتحديات الكبرى.

وخلص بحث “لوموند” إلى أن مصطلح وصول الوحش أو الدابة، لم يقصد به الرئيس الفرنسي معناه الحرفي الذي يشير لنهاية العالم، كما يتم الترويج له عبر مقاطع الفيديو، ولكن استعمله للدلالة على أشياء أخرى.

لكن هذه التفسيرات لم تقنع البعض بحيث أصروا على إلياس حديث ماكرون لبوسا دينيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق