حصيلة فاجعة انقلاب حافلة للمسافرين بضواحي خنيفرة ترتفع إلى 14 قتيلا و39 مصابا

حصيلة فاجعة انقلاب حافلة للمسافرين بضواحي خنيفرة ترتفع إلى 14 قتيلا و39 مصابا

خنيفرة: م. الزوهري / م. عفيف

فاجعة أخرى تنضاف إلى فواجع حرب الطرق المفتوحة ببلادنا، بوقوع حادثة سير مروعة صباح أول أمس (الاثنين) على الطريق الوطنية رقم 8 بضواحي خنيفرة، ما خلف مصرع 14 شخصا وإصابة ما لا يقل عن 39 آخرين، عقب انقلاب حافلة للمسافرين كانت تؤمن رحلة بين مدينتي مكناس ومراكش.

وقال شهود عيان إن الحادثة وقعت على مشارف الجماعة الترابية «أيت إسحاق» التابعة لإقليم خنيفرة، عندما فقد السائق السيطرة على قيادة الحافلة، فانحرفت به خارج الطريق عند منعرج شديد الخطورة، ما تسبب في انقلابها بالكامل على بعد عدة أمتار من الطريق. وعُلم أن سائق الحافلة سلم نفسه لدرك أيت إسحاق بعدما كان قد اختفى عند وقوع الحادثة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة