أخبار المدنالرئيسيةتقاريرجهاتفيديو داير البوزمجتمع

زيارات مفاجئة للسلطة لمطاعم راقية بكورنيش البيضاء تكشف عدم احترام شروط السلامة الصحية

في إطار حملاتها للسهر على احترام شروط السلامة الصحية والوقائية، تفاديا لظهور بؤر جديدة لفيروس كورونا المستجد، داهمت سلطات مدينة الدار البيضاء، عدة مطاعم راقية متواجدة بمنطقة كورنيش الدار البيضاء.
وحسب ما أظهرته مقاطع فيديو، فإن العديد من العاملين وزبناء هذه المطاعم لا يحترمون الشروط الوقائية التي توصي بها السلطات الصحية، حيث شوهد رجال السلطة وهم يطلبون من بعض المستخدمين بهذه المطاعم ارتداء الكمامات والالتزام بالتباعد الاجتماعي.

وسُمح للمقاهي والمطاعم باستقبال زبائنها من جديد، بعدما كانت خدماتها محصورة في تقديم الطلبات المحمولة والتوصيل إلى المنازل على مدى شهر تقريبا، وبعد توقف تام عن العمل لما يزيد عن ثلاثة أشهر، حيث أصبح بمستطاعها تقديم الخدمات بعين المكان في حدود 50 في المائة من طاقتها الاستيعابية، شرط التقيد بمعايير السلامة الصحية الضرورية، الشيء الذي لم تلتزم به بعض المطاعم التي قد تواجه إجراءات زجرية قد تصل للإغلاق.

وكانت السلطات قد أمرت بإغلاق مطاعم ومقاهي في مدن مختلفة لم يلتزم أصحابها باحترام شروط السلامة الصحية، كما ينتظر المواطنون أن تشمل هذه الزيارات المفاجئة أمكنة أخرى لا يتم فيها احترام شروط السلامة الصحية مثل مارينا سلا التي تعرف أرصفتها فوضى لا مثيل لها، مما يتسبب في اكتظاظ شديد داخل وعلى أرصفة المطاعم والمقاهي التي تحتل أماكن شاسعة من الممشى ضدًا على القانون والسلامة الصحية.

ويتساءل المواطنون وساكنة مارينا عن أسباب التساهل الذي تتعامل معه السلطات المحلية مع التجاوزات القانونية والصحية التي تعيشها منطقة مارينا بسبب بعض أرباب المطاعم والمقاهي الذين لا يحترمون مواقيت الإغلاق ويحتلون أرصفة ليس من حقهم احتلالها في تحدي سافر للقوانين.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق