جريمة

سبعيني يطعن زوجته حتى الموت مباشرة بعد خروجهما من جلسة محاكمة حول الطلاق بسبب الخيانة

نجيب توزيي 

وضع شيخ من مواليد 1945، زوال أول أمس (الاثنين)، بمدينة أزيلال، حدا لحياة زوجته بالشارع العام مباشرة بعد مغادرتهما مقر المحكمة.
وأكدت مصادر موثوق بها لـ«الأخبار» أن الشيخ المتهم وزوجته الضحية عرضا على قاضي الأسرة من أجل الاستماع إليهما في قضية طلاق رفعتها الزوجة. وبعد تأجيل الملف ومغادرتهما بناية المحكمة، توجه الزوج صوب زوجته ليغرس سكينا استله من جيبه في صدرها ليرديها قتيلة على الفور.
وأفادت المصادر نفسها أن المتهم تعمد توجيه طعنات قاتلة إلى زوجته غير آبه بصيحات قريبتها القاصر التي كانت ترافقها، ثم جلس بالقرب من الضحية حتى قدمت دورية الشرطة التي قامت باقتياده إلى مقر الأمن الإقليمي بأزيلال من أجل فتح تحقيق معه في النازلة بأمر من النيابة العامة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق