الرئيسيةسياسية

عبد المولى يرفض تسليم ملفات صفقات وتوظيفات مشبوهة للجنة الافتحاص

علم موقع “الأخبار”، من مصادر بالهيئة الوطنية لمراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي “أكابس”، أن عبد المولى عبد المومني، رئيس التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، رفض تسليم ملفات إلى مراقبي الهيئة الذين يقومون بمهمة افتحاص داخل المقر المركزي للتعاضدية بالرباط.

وأكدت المصادر أن إدارة الهيئة تدارست هذا الموضوع، وقررت تفعيل المساطر القانونية لإرغام عبد المولى على تسليم اللجنة كل الملفات المطلوبة، والبالغ عددها 40 ملفا، طلبتها لجنة المراقبة خلال الفترة الفاصلة ما بين 27 مارس و3 يونيو الماضيين. ويسود تخوف كبير في صفوف منخرطي التعاضدية من وجود تواطؤ بين لجنة “أكابس” والمسؤول الذي ينسق معها، والذي سبق له الاشتغال بمصالح وزارة الاقتصاد والمالية، ويروج داخل التعاضدية أن له علاقات قوية مع مسؤولي “أكابس”، وبإمكانه توفير الحماية للمسؤول الأول عن التعاضدية، ووصلت هذه الأصداء إلى وزير المالية، محمد بنشعبون، الذي شدد على ضرورة تطبيق القانون.

ومن بين أهم الملفات المطلوبة، ملف الانتخابات المتعلقة بتجديد ثلث المجلس الإداري منذ سنة 2013، حيث طالبت لجنة “أكابس”، يوم 27 مارس الماضي، بمحاضر جميع الانتخابات، كما طلبت يوم 27 ماي الماضي، نماذج من ملفات المرشحين لانتخابات المندوبين، خاصة الانتخابات التي جرت سنة 2013، حيث ترشح مندوبون دون أن يتقدموا بطلباتهم لذلك، بالإضافة إلى انتخابات 2015 لتجديد مناديب التعاضدية العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى