عمدة مراكش يعترف أمام أغلبيته في خلوة بالصويرة بفشله في تدبير ملف الحافلات الكهربائية

عمدة مراكش يعترف أمام أغلبيته في خلوة بالصويرة بفشله في تدبير ملف الحافلات الكهربائية

مراكش: عزيز باطراح

اعترف محمد العربي بلقايد، عمدة «البيجيدي»، أمام أغلبيته المسيرة للمجلس الجماعي لمراكش، في خلوة بمدينة الصويرة، نهاية الأسبوع الماضي، (اعترف) بفشله في تدبير ملف الحافلات الكهربائية، وكذا سوء تقديره في تحديد تاريخ بداية العمل بهذه الحافلات عندما أعلن للرأي العام أن انطلاقتها ستكون نهاية شهر أبريل الذي ودعناه.

وبرر عمدة مراكش تعثر انطلاق المشروع كما كان مقررا له قبيل «كوب 22»، بكون الشركة الصينية المكلفة بتصنيع الحافلات الكهربائية قطعت خطوط الاتصال بالمجلس الجماعي، قبل أن تتدخل وزارة الداخلية، حيث حضر مسؤولو الشركة والتزموا بتزويد المدينة بهذه الحافات في أقرب الآجال. وأضاف العمدة، أمام الأغلبية المسيرة للمجلس الجماعي، خلال الخلوة المذكورة: «ماشي مشكل إلى تأخر المشروع شهر أو شهرين».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة