أخبار الفنانينالرئيسيةالمدينة والناس

عمور للمجرد : حنا ماشي صحاب وباركة من النفاق 

أخيرا، خرج الفنان المغربي حاتم عمور عن صمته في قضية خلافه مع زميله سعد لمجرد، كاشفا عن سبب حذفهما متابعة بعضهما البعض على تطبيق «انستغرام».
وقال حاتم عمور، السبت الماضي، في تصريح صحفي، «إن القصة بدأت بسبب ترويج مقطع فيديو وهو عبارة عن حوار صحفي سابق بتاريخ دجنبر 2018 خلال حلولي ضيفا بأحد الإذاعات التونسية، وخلال سؤال الصحافي عن ما إذا كانت المنافسة قد عادت بعودة لمجرد، لأنني سبق وصرحت أنه في غياب سعد عن المسارح غابت المنافسة في السهرات بالنسبة لي، أجبت بأن المنافسة لم تعد بما أن سعد كان يصدر أعمالا آنذاك وهو ممنوع من إحياء الحفلات».
وأضاف: «بخصوص إصدار سعد لمجرد لأعمال فنية في عز متابعته من قبل القضاء الفرنسي، فقد كان رأيي الشخصي أنه يجب عليه تفادي كل الإصدارات».
وأكد حاتم عمور أنه، بعد انتشار هذه التصريحات، تعرض لهجوم شرس ومضايقات عديدة من قبل جمهور لمجرد، ومنتج أعماله المصري الذي أهانه وشتمه أكثر من مرة ما دفعه للجوء إلى القضاء قبل أن يتراجع بسبب لمجرد.
وكشف عمور أيضا أن مديرة أعماله تحدثت إلى أحد المحاميين بفرنسا وكانت تعتزم مقاضاة منتج وصديق سعد لمجرد بعد جمع كافة الأدلة، إلا أن حاتم تراجع في آخر لحظة عن مقاضاة منتج لمجرد خوفا من ذكر اسم زميله بشكل أو بآخر في القضية لاسيما في هذه الظروف التي يعيشها لمجرد حاليا في ظل أزمته مع القضاء الفرنسي ومتابعته في قضية الاغتصاب.
واختتم عمور تصريحه بالقول: «كنت أعتبر سعد صديقي ولكن تعرضت للسب والشتم من منتجه شخصيا ولم يقم بأي رد فعل لذلك فنحن لسنا أصدقاء وكفانا نفاقا».

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق