إقتصادالرئيسيةتكنولوجيا

فيروسات تصيب حسابات بنكية

حذرت شركة كاسبيرسكي المغاربة من سرقة معطياتهم البنكية خلال عمليات الأداء بواسطة الهاتف النقال، خصوصا حين استخدام شبكات “الويفي” غير الآمنة.

وذكرت الشركة المتخصصة في الأمن المعلوماتي أن الدفع بواسطة الهاتف النقال عرف بالمغرب نجاحا متفاوتا، مشيرة إلى أنه منذ أقل من عام أصبحت خدمة الدفع بواسطة الهاتف النقال (m-wallet) متوفرة في كل مناطق المغرب، عقب إطلاق هذه الخدمات من طرف بنك المغرب والوكالة الوطنية لتقنين الاتصالات نهاية 2018.

وحذرت كاسبيرسكي من خطر استخدام شبكات “الويفي” العمومية والشبكات الشخصية أو الافتراضية في عملية تدبير حافظة النقود المتنقلة، نتيجة مخاطر التعرض للقرصنة وسرقة المعطيات البنكية.

وأشارت كاسبيرسكي إلى أنها خلال سنة 2018 كشفت نحو 8.5 ملايين حزمة تثبيت برمجيات خبيثة في الهواتف المحمولة وحوالي 130 ألف فيروس “حصان طروادة” تستهدف المعطيات البنكية في الهاتف المحمول. وأمام هذه التهديدات أصبح التساؤل حول المخاطر المرتبطة بالأداءات النقالة يفرض نفسه بحدة غير مسبوقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق