الرئيسيةرياضة

فيروس كورونا يخترق 11 عنصرا في الدفاع الحسني الجديدي

حميد نورالفتح
سيخوض فريق الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم مباراته الختامية ضمن منافسات البطولة الوطنية الاحترافية للموسم الرياضي 2020/ 2021، والمقررة مساء يوم غد الأربعاء خارج الديار أمام حسنية أكادير، منقوصا من مجموعة من لاعبيه الأساسيين، بعد إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.
وأصدر الفريق الدكالي بلاغا جاء فيه: «توصل نادي الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم بنتائج اختبارات «كوفيد- 19»، التي أجرتها مكونات الفريق صباح يوم الأحد 25 يوليوز 2021، إذ أظهرت النتائج وجود 8 حالات إيجابية جديدة، وبالتالي وصل عدد المصابين داخل الفريق إلى 11 مصابا، من بينهم 3 من الجهاز المرافق و8 لاعبين».
وأشار البلاغ الذي تم نشره بالصفحة الرسمية للفريق الجديدي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إلى إخضاع العناصر المصابة بفيروس كورونا للبروتوكول الصحي المعمول به من طرف السلطات الصحية المختصة.
ودعا المكتب المسير للفريق الدكالي الجميع إلى الحيطة والحذر والالتزام بالتدابير الوقائية، التي تنص عليها السلطات المختصة.
يشار إلى أن نتيجة المباراة التي سيخوضها الفريق الجديدي، يوم غد، تبقى شكلية وليس لها أي تأثير على سلم ترتيب الدوري الوطني، على اعتبار ضمان طرفيها البقاء ضمن صفوف الكبار، ولا يوجدان على مستوى الأندية المتنافسة على المراكز المؤدية إلى المشاركات الخارجية ولا على مستوى الأندية المعنية بالنزول إلى القسم الثاني، حيث يحتل الفريق الدكالي الرتبة الثامنة في جدول ترتيب البطولة الوطنية، بفارق نقطة عن نظيره السوسي المحتل للمرتبة العاشرة.

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى