الرئيسيةتقارير سياسية

قيادي في العدالة والتنمية يسب عامل تارودانت وينتهي في السجن بسبب ذلك

أصدرت غرف الجنح التلبسية بمحكمة الاستئناف بأكادير، أمس الخميس، قرارها القاضي بتأييد الحكم الابتدائي الصادر بتاريخ 29 يونيو الماضي، بخصوص الملف الذي يتابع فيه، في حالة اعتقال، رئيس الجماعة الترابية افريجة، بتهمة سب عامل إقليم تارودانت.

وبحسب منطوق القرار، فقد أيدت هيئة المحكمة الاستئناف بأكادير الحكم بستة أشهر حبسا نافذة؛ وغرامة مالية قدرها ألفي درهم، الذي سبق للمحكمة الابتدائية بتارودانت أن أصدرته في حق رئيس جماعة افريجة، وذلك على خلفية تسجيل صوتي انتشر عبر تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، منسوب للمتهم، يتضمن سبا وقذفا واتهامات وصفت بـ”الخطيرة”، في حق عامل تارودانت.

وكانت المصالح الأمنية بمدينة أكادير، قد أوقفت في وقت سابق، رئيس الجماعة المنتمي لحزب العدالة والتنمية، والذي كان موضوع مذكرات بحث على خلفية تورطه في قضية التسجيل الصوتي المسيء لعامل تارودانت، حيث جرى حجز هاتفه وعُرض على لجنة الخبرة التقنية، والتي كشفت أن التسجيل الصوتي حقيقي وغير مزيف كما يروج لذلك، كما بينت الخبرة التقنية أن الكلام الذي جاء في الشريط؛ هو لرئيس الجماعة الترابية افريجة بإقليم تارودانت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى