شوف تشوف

الرئيسيةتعليمسياسية

لقجع يرد رسميا على الإشاعات ويؤكد أن رجال ونساء التعليم هم محور الإصلاح

نفى الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزي لقجع، رسميا مساء اليوم الثلاثاء تحت قبة البرلمان، أن يكون قد أدلى بتصريحات بخصوص عدم الزيادة في أجور رجال ونساء التعليم أو فرض رسوم للتمدرس على التلاميذ.
وأوضح لقجع في كلمة خلال الجلسة التشريعية التي عقدها مجلس المستشارين، أنه اختار الرد تحت قبة البرلمان على هذه الإشاعات لأنه نسبت للمؤسسة البرلمانية، وأكد لقجع أنه لم يتحدث عن الزيادة في أجور الأساتذة ولم يتناول فرض رسوم التمدرس على التلاميذ، ولم يتحدث لأي فريق برلماني أو نقابي بمجلسي البرلمان.
وقال لقجع إنه عبر طيلة مراحل المصادقة على مشروع قانون المالية أن رجال ونساء التعليم هم محور إصلاح المنظومة التربوية ولهم مكانة متميزة في هذا الإصلاح.
وتساءل لقجع عن سبب ومصدر ما أسماه بالأكاذيب التي تستهدفه، مؤكدا أنه لا تخدم المنظومة التربوية والمسلسل الديمقراطي، وأضاف “أفنذ هذه الأكاذيب جملة وتفصيلا”، وأوضح أنه لم يشارك في مسلسل الحوار مع النقابات التعليمية، كما أن اللجنة الوزارية التي أعلن رئيس الحكومة عن تشكيلها، لم تعقد لحدود الآن أي اجتماع مع النقابات، ويعتبر لقجع عضوا بهذه اللجنة، وتساءل ” أين تمت هذه التصريحات إذن؟”، وأكد لقجع أن حماية القدرة الشرائية للمواطنين هي أولوية أولويات الحكومة.
وشدد لقجع أن الوزارة المكلفة بالميزانية هي رهن إشارة الحكومة والمنظمات النقابية من أجل تطوير منظومة التربية والتعليم والنهوض بأوضاع رجال ونساء التعليم لأنهم يستحقون أحسن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى