محتجون بطانطان يكشفون تلاعبات في عمليات توزيع بطائق الإنعاش

محتجون بطانطان يكشفون تلاعبات في عمليات توزيع بطائق الإنعاش

طانطان: محمد سليماني

كشف عمال الإنعاش الوطني بمدينة طانطان عن تجاوزات خطيرة في توزيع البطائق على عدد من المواطنين والمواطنات بالمدينة إلى درجة أن عدد المستفيدين من هذه البطائق غير معروف. هذا الأمر أخرج مجموعة من عمال الإنعاش إلى الشارع في وقفة احتجاجية أمام عمالة إقليم طانطان للمطالبة بتنظيم هذا القطاع الذي يضم عمالا منهم من قضى ما بين 21 و 34 سنة من العمل المتواصل، لكن ما أن يوارى الثرى، حتى تتحول تلك البطاقة التي يستفيد منها إلى أشخاص آخرين.

وبحسب بعض الوثائق التي حصل عليها “الأخبار بريس”، فيوجد بين المستفيدين من بطائق الإنعاش بمدينة طانطان مجموعة من الموظفين التابعين لقطاعات حكومية مختلفة وبعضهم يشتغل موظفا تابعا لبعض الجماعات الترابية بالإقليم. وقد عمدت السلطات المكلفة بتدبير ملف الإنعاش بالمدينة بمجرد ما تناهى إلى علمها أن موظفا وقع إشهادا يعترف فيه بأنه موظف تابع لجماعة ترابية ويستفيد في الآن نفسه من بطاقة إنعاش، وتحويلها من اسمه إلى اسم أحد أبنائه.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة