الرئيسيةرياضة

مليونا أورو غيرت وجهة رونالدو عن «البارصا»

كشف الإسباني خوان لابورتا، المرشح الرئاسي الحالي لنادي برشلونة الإسباني لكرة القدم، عن حقائق هامة كادت تغير مسار كرة القدم في العالم، حسب وصفه.
وكتب لابورتا، على موقع التغريدات القصيرة «تويتر»، عن صفقة لم تكتمل أثناء ولايته المنقضية، حيث رفض التعاقد مع البرتغالي كريستيانو رونالدو، أسطورة ريال مدريد الإسباني السابقة، ونجم جوفنتوس الإيطالي الحالي.
وشرح لابورتا في تغريداته كيف فوت على برشلونة التعاقد مع رونالدو، حيث رفض الرئيس الأسبق للنادي الكتالوني، أثناء التعاقد مع البرازيلي رونالدينيو والمكسيكي رافاييل ماركيز، عرض وكيل الأخير الخاص بشراء «الدون».
وكتب لابورتا متابعا: «كنا قد استثمرنا في رونالدينيو آنذاك، رونالدو كان يلعب على الأطراف وكنا نريد لاعبا يخترق من العمق».
وأكد أنه غير نادم على تفويت الصفقة، مشيرا إلى الاختلاف الكبير الذي كان سيحدث في عالم كرة القدم، حال التوقيع مع رونالدو.
وكان وكيل المكسيكي ماركيز قد عرض رونالدو على إدارة «البارصا» مقابل 17 مليون أورو، في الوقت الذي قدم مانشستر يونايتد الإنجليزي عرضا أكبر يصل إلى 19 مليون أورو.
وانتقل رونالدو بعدها إلى ريال مدريد في عام 2009، ليدخل النادي الملكي وبرشلونة في حرب كروية، تسيدها الأفضلان في العالم ميسي ورونالدو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى