الرئيسيةرياضة

من يقود الرجاء أمام الحسنية؟

يوسف أبوالعدل
ينازل فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم اليوم (الأربعاء) خصمه حسنية أكادير برسم الجولة الحادية عشرة من الدوري الاحترافي في مباراة يحتضنها المركب الرياضي محمد الخامس انطلاقا من الساعة الخامسة والربع عصرا، إذ لم يحسم، إلى حدود أمس (الثلاثاء)، في مصير المدرب الذي سيقود القلعة الخضراء، خاصة أن المدرب جمال السلامي لم يحسم في أمر مستقبله مع الفريق إلى حدود أمس، (أربع وعشرون ساعة قبل انطلاق المواجهة).
وكشف مصدر مطلع لـ”الأخبار” أنه في حال غياب السلامي عن المواجهة، فسيقود الفريق المساعدان محمد البكاري وهشام أبوشروان، اللذان قادا الحصتين التدريبين للرجاء اللتين تلتا مباراة (الأحد) الماضي التي فاز فيها الرجاء على بيراميدز المصري، برسم الجولة الثالثة من كأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.
ووعد السلامي مسؤولي الرجاء بالرد على مطلبهم قبل مباراة الحسنية بأربع وعشرين ساعة، ليحصل فيها المساعدان محمد البكاري وهشام أبوشروان على فرصة قيادة الرجاء في مباراة اليوم (الأربعاء) في حال حافظ السلامي على قرار مغادرته القلعة الخضراء والرحيل النهائي عن البيت الأخضر.
وما زالت إدارة الرجاء، وخاصة رئيس الفريق والمقربين منه، يتوصلون بسير ذاتية لمجموعة من المدربين، العرب منهم والأفارقة، والأوروبيين، إذ لا يرغب رشيد الأندلسي، رئيس الفريق، في مفاتحة أي مدرب قبل الحصول على الجواب النهائي لجمال السلامي في شأن استمراره مع الفريق أو رحيله عن النادي الأخضر.
ويسعى الرجاء إلى التعاقد مع أي مدرب يعلم بخبايا الكرة الإفريقية والعربية والمغربية أيضا، وهو ما جعل مسؤوليه يصوبون وجهتهم نحو مدربين من إفريقيا، الذين سبق له أن توجوا مع أنديتهم بألقاب محلية وقارية، إذ يسعى الرجاء للاستفادة من خدمات أحدهم في حال رحيل السلامي، لربح وقت بسرعة في تدبير أمور الفريق لمعرفتهم بخبايا الكرة الوطنية والعربية والإفريقية، خاصة أن الفريق الأخضر تنتظره مواجهات حاسمة سواء في الدوري الوطني أو كأس العرش، أو كأس الاتحاد الإفريقي، أو نهائي كأس محمد السادس للأندية الأبطال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى