الدوليةالرئيسية

واشنطن تحظر تيك توك وبكين ترد بتشديد الخناق على الشركات الأمريكية

لم تتأخر السلطات الصينية كثيرا في ردها على ما أقرته الولايات المتحدة الأمريكية من عقوبات على قائمة طويلة للشركات الصينية وعلى رأسها هواوي، حيث كشفت بكين اليوم السبت، عن آلية جديدة للحد من نشاطات الشركات الأجنبية، دون أن تحدد الشركات المعنية بهذه الآلية الجديدة.

وتهدف الآلية الجديدة التي اعتمدتها وزارة التجارة الصينية إلى إدراج الشركات الأمريكية على “قائمة الكيانات غير الموثوقة“، ما يعرضها لعقوبات تتراوح بين الغرامات والقيود على أنشطتها واستثماراتها في الصين، وعلى إدخالها موظفين أو تجهيزات إلى البلاد.

كما أن لائحة الشركات التي ستركز السلطات الصينية على أنشطتها خلال الأسابيع وربما الأشهر القادمة، تلك التي ستعتبرها تقوم بنشاطات “تسيء إلى السيادة الوطنية للصين وإلى مصالحها على صعيد الأمن والتنمية“ أو تنتهك “القواعد الاقتصادية والتجارية المرعية دوليا“، بحسب ما ورجد في الببيان الذي عممته بكين.

وتأتي رزنامة الإجراءات التي أعلنت عنها الصين كرد فعل على قرار الولايات المتحدة الأمريكية بدء حظر تنزيل تطبيقي “تيك توك“ و“وي تشات“ المملوكين لشركتي “بايتدانس“و“تينسينت“ الصينيتين.

إلى ذلك أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أمس الجمعة، عن دخور قرار حظر تنزيل تطبيقي “تيك توك” و”وي تشات” الصينيين في الولايات المتحدة نطاق التنفيذ ابتداء من غد الأحد، وذلك بسبب ما اعتبرته “مخاطر تتعلق بالأمن القومي“.

وهو القرار الذي سيحجب بموجبه التطبيقين بالولايات المتحدة الأمريكية، بينما سيتم منع مستخدمي “تيك توك” من تثبيت التحديثات، مع امكانية استمرار استخدامه حتى 12 من نونبر المقبل.

وردت وزارة التجارة الصينية على القرار ببيان قالت فيه إن واشنطن تسعى إلى ممارسة الترهيب، متوعدة إياها باتخاذ المزيد من التدابير الضرورية لحماية الحقوق والمصالح المشروعة للشركات الصينية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى