الرئيسيةرياضة

يسرى والكرعة تمنحان الفضة والنحاس للمغرب بطوكيو

سفيان أندجار
حقق الأبطال المغاربة المشاركون في دورة الألعاب البارالمبية الجارية بالعاصمة اليابانية طوكيو إنجازات جيدة، خلال اليومين الماضيين، إذ بعدما حققت البطلة المغربي سعاد عمودي الميدالية البرونزية في مسابقة دفع الجلة سيدات (فئة F34)، أضاف المغرب ميداليتين جديدتين عن طريق كل من يسرى كريم والتي أحرزت الميدالية الفضية في مسابقة رمي القرص سيدات (فئة قصار القامة F41)، مسجلة من خلالها رقما قياسيا عالميا جديدا بواقع 37 مترا و35 سنتيمترا، لكن للأسف لم يدم الرقم القياسي سوى دقائق، بعدما تمكنت البطلة التونسية روعة التليلي من تحطيمه واحتلال المركز الأول، والظفر بالميدالية الذهبية.
من جهتها، أحرزت البطلة المغربية حياة الكرعة الميدالية البرونزية، في نهائي مسابقة رمي القرص سيدات (فئة قصار القامة F41)، حيث حققت رمية طولها 29 مترا و30 سنتيمترا.
وتمكن المغرب من تحسين ترتيبه في سبورة الميداليات، بعدما أضحى يحتل المركز 59 من أصل 80 دولة مشاركة في الحدث الرياضي العالمي.
وينتظر أن يتم يحسن المغرب رتبته في الألعاب البارالمبية، خصوصا بعد ضمان حصول المغرب على ميدالية على الأقل، عقب تأهل كل من مهدي أفري وعبد السلام حيلي إلى نهائي سباق 400 متر فئة ضعاف البصرT12، وهو النهائي الذي سيعرف مشاركة 4 عدائين فقط، ما سيجعل المغرب يضمن ميدالية نحاسية على أقل تقدير.
وكان أفري احتل المركز الثاني في التصفية الثالثة، خلف الأمريكي مالون، والذي يعد الأبرز للظفر بالميدالية الذهبية، وسيجد منافسة من المغربي أفري صاحب فضية دورة ريو دي جانيرو 2016، بطل العالم 2017 ووصيف بطل العالم 2019 في هذا السباق، في حين أن مواطنه حيلي هو بطل العالم 2019، وصاحب الرقم القياسي العالمي في هذه الفئة.
من جهة أخرى، سيشارك البطل المغربي عز الدين نويري في نهائي مسابقة رمي الجلة، التي يحمل لقبها البارالمبي في دورة لندن 2012 ودورة ريو 2016، وينتظر أن يمنح البطل المغربي إحدى الميداليات.
وعجز نويري عن الحصول على إحدى الميداليات في منافسات رمي الرمح فئة F34 ، رغم تحقيقه لأفضل رقم له هذه السنة برمية قدرها 31 مترا و17 سنتيمترا، إلا أنه لم يقو على احتلال أحد المراكز الثلاثة في المقدمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى