شوف تشوف

الرئيسيةالمدينة والناس

أميرة السويد ضمن الطاقم الطبي لمواجهة «كورونا»

في مبادرة شجاعة، قررت الأميرة السويدية، صوفيا، الانضمام إلى طاقم التمريض بإحدى المستشفيات المتواجدة في العاصمة ستوكهولم، وذلك من أجل تقديم يد العون للجيش الأبيض في مواجهة فيروس كورونا المستجد.
وبدأت الأميرة صوفيا، دوقة فارملاند، بالفعل العمل في مستشفى صوفيا هيميت بالعاصمة ستوكهولم، بعدما حصلت على دورة تكوينية مكثفة في الصحة ورعاية المرضى من جامعة ستوكهولم.
وجاءت هذه المبادرة التي قامت بها الأميرة السويدية، البالغة من العمر 35 عاما، بهدف مساعدة الطاقم الطبي في حربه ضد جائحة فيروس كورونا.
يذكر  أن دولة السويد  لم تفرض الحجر الصحي على مواطنيها على غرار معظم دول العالم بسبب انتشار عدوى كوفيد 19، في المقابل دعت السويد مواطنيها إلى الالتزام بمبادئ الوقاية الأساسية المتمثلة في التباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية للحد من انتشار الفيروس المستجد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى