الرئيسيةتقارير

إدانة رجل أعمال ومدون بملف شبكة الابتزاز الفيسبوكي بتطوان

الحصول على تنازلات لم يشفع للمتهمين أمام هيئة المحكمة

حسن الخضراوي

مقالات ذات صلة

قضت هيئة المحكمة الابتدائية بتطوان، في وقت متأخر من مساء أول أمس الأربعاء، في ملف رقم 2021/2103/1145، بإدانة مدون مشهور بمرتيل بسنة ونصف حبسا نافذا، ورجل أعمال بسنة واحدة حبسا نافذا، والمتهم الثالث الملقب «الضبابة» بستة أشهر حبسا نافذا، وذلك في القضية المتعلقة بشبكة للنصب والاحتيال والابتزاز الفيسبوكي، حيث سبق لقاضي التحقيق بالمحكمة نفسها التدقيق والاستماع لجميع الأطراف، قبل إحالة الملف على الجلسات طبقا للمساطر القانونية الجاري بها العمل.

وحسب مصادر مطلعة، فإن هيئة المحكمة المكلفة قامت بالاستماع لمرافعات الدفاع، ومناقشة تنازلات المشتكين، فضلا عن حيثيات التهم الموجهة إلى المتهمين الثلاثة، إلى جانب مناقشة مضامين المحاضر الرسمية، والتراجع عن الأقوال والتصريحات، وذلك قبل قرار المداولة وإصدار الحكم الابتدائي المذكور، والذي تقرر مباشرة استئنافه من قبل دفاع المتهمين.

واستنادا إلى المصادر نفسها، فإن رجل الأعمال المدان يوجد في حالة سراح مع منعه من مغادرة التراب الوطني، في حين يوجد المدون بالسجن المحلي الصومال، والملقب «الضبابة» في حالة سراح أيضا، في انتظار استكمال إجراءات التقاضي استئنافيا وبمحكمة النقض لإصدار الحكم النهائي طبقا للمساطر القانونية المعمول بها.

وتوجد ضمن المشتكين في القضية المذكورة مؤسسات وأشخاص ذاتيون، حيث سبق الاستماع لمطالبهم من قبل هيئة المحكمة المكلفة، وتأكيد أقوالهم وتقديم دفاعهم لمجموعة من الدلائل، إلى جانب مناقشة تصفية الحسابات باستعمال صفحات فيسبوكية تحمل أسماء مؤسسات حساسة، والمطالبة بمبالغ مالية مقابل التوقف عن النشر والابتزاز.

وكانت هيئة المحكمة المكلفة شرعت في مناقشة متابعة قاضي التحقيق ثلاثة متهمين في الشبكة المذكورة، بتهم ثقيلة منها تشويه السمعة ونشر معطيات وصور شخصية لأفراد دون موافقتهم عبر المواقع الاجتماعية، فضلا عن إهانة هيئات منظمة، والمس بحياة أشخاص والتشهير بهم، والحصول على مبالغ مالية عن طريق التهديد، وبث وتوزيع وقائع كاذبة هدفها المس بالحياة الخاصة للأفراد، وذلك طبقا للفصول 265 و 263 و 447-1 و 447-2 و 538 و 129 من القانون الجنائي المغربي.

وسبق لقاضي التحقيق المكلف بالملف الاستماع بتفصيل لمجموعة من المشتكين، والقيام بإجراء مواجهات بين العديد من الأطراف، كما تم التدقيق في تسجيلات بأقراص مدمجة بالاستعانة بخبرات الشرطة التقنية والعلمية، حيث تقررت المتابعة بعد جلسات متعددة من التحقيق التفصيلي، شهدت تضارب أقوال بعض الأطراف، والتراجع عن تصريحات سابقة، واعترافات لدى الضابطة القضائية المكلفة بالتحقيق بتنسيق مع النيابة العامة المختصة.

يذكر أن الفرقة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن تطوان تسلمت، قبل شهور، ملف التحقيق والبحث بتنسيق مع وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة، في إلقاء القبض على مدون مشهور بمرتيل، ورجل أعمال، ومتهمين آخرين يتابعون في حالة سراح، وذلك للاشتباه في تورط المعنيين في شبكة للابتزاز بواسطة النشر على المواقع الاجتماعية، والمطالبة بمبالغ مالية مقابل حذف المنشورات، فضلا عن تشويه سمعة أشخاص بنشر مغالطات وادعاءات كاذبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى