استنفار أمني بعد اعتداء سائق سيارة أجرة كبيرة على شرطية ومحاولة خنقها بالقنيطرة

استنفار أمني بعد اعتداء سائق سيارة أجرة كبيرة على شرطية ومحاولة خنقها بالقنيطرة

القنيطرة:المهدي الجواهري

استنفرت السلطات الأمنية بالقنيطرة مصالحها، أول أمس (الثلاثاء)، للقبض على سائق سيارة أجرة من الحجم الكبير، بعد اعتدائه على شرطية كانت موجودة بدورية أمنية تقوم بتحرير شوارع المدينة من اكتظاظ السيارات وتيسير حركة المرور ساعات قليلة قبل الإفطار، إلى أن فوجئت بـ«ترمضينة» سائق الطاكسي الذي رفض الامتثال لأوامرها بعدما طالبته بعدم التوقف في وسط الطريق، بساحة بئر أنزران، إحدى المناطق التجارية المعروفة بالقنيطرة.

وعاين «الأخبار بريس» سائق سيارة الأجرة وهو يترجل من سيارته ويتجه صوب الشرطية وهو في حالة هستيرية، حيث انقض عليها وقام بخنقها حتى خارت قواها أمام استنكار العديد من المواطنين، فيما خلف الاعتداء ندوبا في عنق الشرطية التي لم ينقذها من يدي سائق الطاكسي سوى زميلها في العمل الذي تدخل لحمايتها، حيث واجه هو الآخر مقاومة شديدة ووجد صعوبة في القبض على سائق الطاكسي، الذي رفض الامتثال ولم يتم القبض عليه إلا بعد تدخل فرقة أمنية، قدمت عبر الصدفة خلال تجولها بشوارع مدينة القنيطرة بعدما أثارها تجمهر المواطنين، ليتم في الأخير وضع الأصفاد بيدي سائق سيارة الأجرة واقتياده إلى مخفر الشرطة للاستماع إلى أقواله، حيث حرر له محضر رسمي وتم إيداعه رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة، على أن يتم تقديمه أمام المحكمة بتهمة الاعتداء على شرطية وإهانتها أثناء تأدية مهامها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة