أخبار المدن

«الأخبار» تنشر التفاصيل الكاملة لوفاة مواطن بمستشفى طانطان بسبب الإهمال

طانطان: محمد سليماني

أثارت صور وشريط فيديو لمريض داخل إحدى قاعات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني لطانطان زوبعة كبيرة تجاوزت حدود المدينة، خصوصا أن المريض ظهر في وضعية مهينة ولا إنسانية، فوق سرير متهالك تبدو عليه بقع البول والدم والفضلات، كما وضع بجانبه سطل خاص بالمراحيض.
وكشف مصدر مطلع أن المريض (حسن. ش)، المتحدر من إقليم الصويرة، والذي يشتغل بمدينة الداخلة في الصيد التقليدي، دخل المستشفى يوم الأحد 31 دجنبر الماضي، بسبب شعوره بآلام حادة في جهازه الهضمي، غير أنه ظل في قاعة بقسم الطب دون أن تجرى له أي فحوصات طبية، حيث تم فقط ربط يده بأنبوب للأملاح وظل على حاله في انتظار قدوم طبيب، بعد نهاية عطلة رأس السنة الميلادية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق