صحة وتغذيةن- النسوة

الزيتون الأسود لمحاربة السرطان وضبط الضغط الدموي

الزيتون الأسود من أشهر أنواع الزيتون وأكثرها استهلاكا، ويعد هذا النوع من الزيتون من بين أفضل المصادر الطبيعية للدهون الأحادية غير المشبعة، الفعالة في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار في الدم، والرفع من النافع منه أو الجيد.
وبينت الدراسات الطبية على أن الأشخاص الذين يستعملون زيت الزيتون في تحضير وصفاتهم المطبخية، هم أقل عرضة للإصابة بعدد من أمراض القلب بالمقارنة مع غيرهم، الذين يستعملون أنواعا أخرى من الزيت بالطبخ.
يحتوي الزيتون الأسود أيضا على نسبة مهمة من الفيتامينات والمعادن، خاصة منها الفيتامين «ه» الذي يعد أهم مضادات الأكسدة، والذي يعمل على تعزيز مناعة الجسم. يحتوي الزيتون أيضا على نسبة مهمة من كل من الحديد والنحاس والكالسيوم والصوديوم.
الزيتون الأسود كذلك غني بالمركبات النباتية، مثل الأوليوروبين والتروسول والكيرستين وغيرها، هذه المركبات النباتية فعالة في تقوية العظام والتقليل من هشاشتها.
لا تخفى على أحد أهمية تناول المواد الطبيعية التي تحتوي على نسب عالية من مضادات الأكسدة، المقللة لخطر الإصابات بالأمراض السرطانية، والأكيد أن الزيتون الأسود يعتبر من بين أهم هذه المصادر الطبيعية.
الدراسات الطبية أكدت أيضا على فعالية تناول الزيتون الأسود وزيت الزيتون، في تحسين حالات الضغط الدموي وضبط مستواه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى