شوف تشوف

اقتصادالرئيسيةتقارير

المغرب يشارك بمؤتمر الرياض حول مستقبل صناعة تحلية المياه

انطلقت، أول أمس الأحد بالرياض، أعمال “المؤتمر الدولي لمستقبل صناعة التحلية”، بمشاركة 120 متحدثا محليا ومن بلدان عديدة من بينها المغرب. ويشارك من المغرب في المؤتمر، أطر ومسؤولون من وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات والمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب والوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء وتطهير السائل وكذا شرفات أفيلال وزيرة سابقة مكلفة بالماء .  ويقام المؤتمر على مدى ثلاثة أيام تحت شعار “التحلية في الفضاء”، ويعد أول تجمع عالمي من نوعه يستشرف آفاق وحلول مستقبل المياه في العالم لتطوير الصناعة وبحث وطرح الحلول المستدامة. وسيطرح المؤتمر ثلاثة محاور رئيسية، تتمثل في التحكم في سعر تحلية المياه عند 0.32 دولار ليصبح السعر القياسي العالمي لتحلية المياه، وكيفية تقليل انبعاثات الكربون بنسبة 50 في المئة، وكيفية تنمية الإيرادات غير المائية إلى 10 في المئة من الإجمالي. ووفقا لما ذكرته المؤسسة العامة السعودية لتحلية المياه المالحة، سيشهد المؤتمر إطلاق مجموعة من المبادرات والتحالفات النوعية لتعزيز البنية التحتية لتحلية المياه خلال العقد القادم، على رأسها مبادرة البنك الدولي لدعم خطط الاستثمارات في تنظيم تحلية المياه وبحث حلول جديدة لإيجاد فرص توفير التكلفة، والاستثمار في موارد المياه غير التقليدية، ويأتي ذلك اتساق ا مع رؤية السعودية 2030 الهادفة لإيجاد الحلول العصرية للطاقة والمناخ للمشاركة في الجهود الرامية لبناء مستقبل مستدام يصل إلى الحياد الصفري بحلول عام 2060. وأضافت المؤسسة أن المؤتمر سيبحث أيض ا دعم مكامن الابتكار في هذا المجال عبر استهدافه تشكيل تحالف يضم أفضل المبتكرين من أنحاء العالم، ملتزم ا بتسريع وتيرة انتقال الأفكار من الابتكار في المختبر إلى التطبيق التجاري على أرض الواقع، كما سيرسم المؤتمر خارطة طريق لتطوير صناعة تحلية المياه غير تقليدي حتى 2030، وذلك من خلال بحث الفرص لتقليل الانبعاثات الكربونية بنسبة 50 في المئة وتنمية الإيرادات في الصناعة، والتحكم في سعر تحلية المياه ليصبح السعر القياسي العالمي (0.32) دولار للمتر مكعب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى