الرئيسيةرياضة

انقسام في مكتب الحسنية بشأن مستقبل رضى حكم

يوسف أبوالعدل
يعيش المكتب المسير لحسنية أكادير لكرة القدم انقساما بين مجموعة من أعضائه، وذلك بسبب مستقبل مدرب الفريق رضى حكم، بين مطالبين بمغادرته ومجموعة تسعى للاحتفاظ به تحت ذريعة أنه حقق مع الفريق نتائج إيجابية رغم جميع الأزمات التي مر منها الفريق.
وكشف مصدر مطلع لـ”الأخبار” أنه رغم أن الحبيب سيدينو يتفق مع عدد من الأعضاء الراغبين في فسخ عقد المدرب وعدم التجديد معه، إلا أن مجموعة أخرى تطالب بالاحتفاظ به نظرا للنتائج التي يحققها رفقة الفريق بعد المشاكل التقنية التي كان يعاني منها الفريق، والتي تسببت في تدهور نتائج الفريق قبل إنقاذه أخيرا من طرف المدرب رضى حكم.
وأضاف مصدر الجريدة أن سوء الفهم الذي وقع فيه رضى حكم مع عدد من الأطر التقنية واللاعبين داخل الفريق، خلال مرحلة إشرافه على الحسنية، خلق له صورة سوداء عند مجموعة من الأعضاء الملحين على مغادرته، فيما فئة أخرى تؤكد أنه نجح في مهمته التقنية رغم بعض المساوئ التي يمكن اعتبارها عادية في كرة القدم.
وختم مصدر الجريدة حديثه حول الموضوع بأنه مباشرة بعد مباراة الفريق السوسي ضد الدفاع الحسني الجديدي، اليوم (الأربعاء)، برسم الجولة الثلاثين والأخيرة من عمر الدوري الاحترافي، سيقدم المكتب المسير على اجتماع من أجل تحديد مستقبل مدرب الفريق، وقد يعلن عنه مباشرة بعد نهاية المباراة لمدرب الفريق، لمعرفة مستقبله هو الآخر وتحديد خارطة طريق مستقبله ومستقبل النادي السوسي.
وارتباطا بالحسنية، من المنتظر أن تكون مباراة الفريق ضد الدفاع الحسني الجديدي الأخيرة لسفيان البوفتيني بقميص الفريق، بعدما توصل لاتفاق نهائي مع أحد الأندية الخليجية لحمل قميصه خلال سوق الانتقالات الصيفية الحالية.
وأفاد مصدر الجريدة بأنه رغم رغبة مسؤولي الجيش الملكي في الاستفادة من خدمات اللاعب السوسي لبحث الفريق عن مدافع للموسم المقبل، إلا أن البوفتيني اختار الاحتراف الخليجي على الاستمرار بالدوري الوطني، وذلك لرغبته في تحسين وضعيته المالية وعيش تجربة احترافية بعيدا عن أرض الوطن.

مقالات ذات صلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى